الخميس 14 ديسمبر 2017 الموافق 26 ربيع الأول 1439
ads
ads
ads

برلمانيون يبحثون آليات التواصل مع المواطنين

الخميس 12/أكتوبر/2017 - 12:57 م
مجلس النواب
مجلس النواب
الهلال اليوم
طباعة
كتبت- خلود الشعار:

عبد القادر: وسائل الإعلام أهم من مواقع التواصل الاجتماعي.. وتامر: صفحة لكل لجنة داخل البرلمان لتوجيه القضايا في مسارها الصحيح.. وزيدان: ليس هناك ما يمنع عودة البث المباشر للجلسات
مع بداية دور الانعقاد الثالث ما زال مجلس النواب حائرًا في تحديد آليات التواصل مع المواطنين بعد أن مُنع البث المباشر للجلسات خلال الانعقادَين الأول والثاني، واقترح برلمانيون التواصل مع المواطنين عبر صفحات للمجلس واللجان النوعية به على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما طالب البعض بتعيين متحدث رسمي، وتابينت آراؤهم في ما يخص عودة البث المباشر مرة أخرى.
وقدم النائب سعيد حساسين، مقترحًا إلى رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال، لإنشاء صفحات لمجلس النواب وجميع لجانه النوعية، على مواقع التواصل الاجتماعي، لنشر جميع الجلسات العامة للبرلمان ولجانه للتفاعل مع المواطنين.
وأكد حساسين، في تصريحات صحفية، أن الهدف من المقترح هو مواجهة الحملة المسعورة والممنهجة التي حاولت تشويه صورة البرلمان على مدى دورَي الانعقادَين الأول والثاني للبرلمان، مؤكدًا أن وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت أحد أهم وأسرع الوسائل الإعلامية في الوقت الراهن، حيث كانت هنا الحملة ضد مجلس النواب، وهدفها إسقاط البرلمان من قوى الشر والإرهاب والظلام، رغم الإنجازات الكبيرة التي حققها مجلس النواب ووقوفه بكل قوة مع جميع مؤسسات الدولة، لتثبيت أركان الدولة المصرية.
متحدث رسمي
النائب تامر عبد القادر عضو لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، قال إن مقترح إنشاء صفحة للبرلمان على مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات للجان الفرعية داخل المجلس أمر جيد، مشيرًا إلى أنه من الأفضل أن يكون هناك متحدث رسمي للبرلمان أمام وسائل الإعلام.
وتابع عبد القادر، لـ الهلال اليوم ، بأن وجود متحدث رسمي للبرلمان سيكون أفضل، لأن وسائل الإعلام هي البوابة الشرعية والرسمية لنشر أخبار البرلمان، لافتًا إلى أن وسائل الإعلام أهم بكثير من مواقع التواصل الاجتماعي، حيث إنها الإعلام الرسمي لأية دولة، والتي من خلالها يمكن التحدث باستفاضة عن أخبار المجلس وماذا يفعل للمواطنين وإنجازاته وإيجابياته وسلبياته.
وأضاف عضو لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب أن مواقع التواصل الاجتماعي للهرج والمرج ، مؤكدًا أنه ليست هناك حاجة إلى البث المباشر لاجتماعات المجلس، لأنه يتم تصويرها وتسجيلها ثم إذاعتها على القنوات المختلفة، وبالتالي ليس هناك فرق بين بثها مباشرًا أو إذاعتها كما يحدث حاليًّا، حيث إن البث المباشر يكلف الدولة أعباء كثيرة، ممثلة في التليفزيون المصري وتكلفته باهظة، فضلًا عن أن البرلمان كان يتواصل مع المواطنين من خلال جروب على واتس آب يضم الكثير من المواطنين على مستوى الجمهورية ويتلقى شكاواهم من خلاله، وما زال الجروب قائمًا حتى الآن.
فكرة حلوة جدًّا ويمكن للنواب التواصل مع أهالي دائرتهم على مواقع التواصل الاجتماعي ، هكذا بدأ النائب توحيد تامر عضو مجلس النواب لـ الهلال اليوم ، مشيرًا إلى أن هذه الصفحات ستخلق نوعًا من النقاش بين المواطنين ونواب دائرتهم حول كل القضايا المهمة والمشكلات التي تواجههم.
وأضاف تامر أن هذه الصفحات ستتيح وجود النقاش والاتفاق والاختلاف حول مختلف القضايا، بل وستجعل التواصل مع المواطنين المصريين داخل البلاد وخارجها في كل أنحاء العالم سهلًا وبسيطًا، للتعرف عما يريدون توصيله من آراء وقضايا إلى البرلمان، لافتًا إلى أنه يفضل عمل صفحة لكل لجنة داخل مجلس النواب، كي تتم مناقشة القضايا في الطريق الصحيح، وتخصص اللجان بمختلف القضايا، حيث إن البرلمان حريص على مناقشة القضايا التي تهم المواطن والعمل على حل مشكلاته وتوفير كل الخدمات لهم.
الاطلاع على أجندة البرلمان
وأوضح النائب أنه يجب وضع آليات لتطبيق وتنفيذ المقترح بشكل سليم وصحيح، وكي يكون بالشكل المطلوب، والذي تم الحديث عنه، لاستفادة المواطنين والمجلس أيضًا من هذا المقترح، وحتى لا يكون مجرد تحصيل حاصل، مضيفًا أن وسائل الإعلام والصحافة تلعب دورًا كبيرًا في تغطية أخبار البرلمان، ولكن ستكون مواقع التواصل الاجتماعي قناة للتواصل مع المواطنين.
وقال النائب أحمد زيدان أمين لجنة الاتصالات بمجلس النواب، إن هذا المقترح جيد وليس هناك مانع من تنفيذه، مشيرًا إلى أن اللجنة تدعم هذا المقترح، وستتابع المسؤولين عن هذه الصفحات عقب إنشائها على مواقع التواصل الاجتماعي.
وتابع زيدان لـ الهلال اليوم ، بأن هذا المقترح سيوفر للرأي العام أن يطلع على أجندة البرلمان وأعماله في كل اللجان الفرعية، مشيرًا إلى أنه ليس هناك ما يمنع إعادة بث جلسات المجلس، حيث هناك الكثير من النواب يدعمون مسألة البث المباشر وعودته مرة أخرى، كي يتابع المواطنون ما يحدث داخل المجلس والقوانين التي تتم مناقشتها.
عودة بثّ الجلسات
وأكد أمين لجنة الاتصالات بمجلس النواب أنه يؤيد بقوة إعادة بث الجلسات، حيث إنه لن يكلف الدولة أي أعباء، فضلًا عن أن كل الجلسات يتم بثّها على قناة صوت الشعب حاليًّا، ويتم تسجيلها من داخل المجلس، لافتًا إلى أنه يتم إذاعتها ولكن ليس بثًّا مباشرًا، ولكن الأفضل أن تكون بثًّا مباشرًا، ليعرف المواطنون ما يناقشه البرلمان وآراء النواب، حيث إنه تم توقف البث المباشر بسبب مسألة ضبط الجلسات خصوصًا مع وجود عدد كبير من النواب داخل المجلس، وجمع آرائهم وضبط إيقاع الجلسة، ولكن في الوقت الحالي تم تنظيم العديد من الأمور، وبالتالي يمكن عودة البث المباشر مرة أخرى.
وأوضح زيدان أن إنشاء صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي ستساعد على سهولة تواصل النواب مع المواطنين، حيث إن أكثر من نصف أعضاء مجلس النواب يمتلكون صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي يتم من خلالها نشر الأنشطة التي يقومون بها، مضيفًا أن هذه هي اللغة التي يتعامل بها الشباب حاليًّا الذين يشكلون فئة كبيرة من المجتمع، فإن التواصل مع الشباب بلغتهم أمر مهم للغاية، وستكون له نتائج إيجابية.