الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 الموافق 24 ربيع الأول 1439
ads
ads
ads

بالفيديو| عمرو سهل: نفي الفريق شفيق روايات محاميته أسقط عنها شعارات المهنية وحرية الرأي

الخميس 07/ديسمبر/2017 - 12:43 ص
عمرو سهل
عمرو سهل
إبراهيم سعيد
طباعة

قال الكاتب الصحفي عمرو سهل، رئيس تحرير بوابة دار الهلال، إن الصحف كانت خلال الفترة الماضية أمام مشهد ساقط دراميًا، فى محاولة للإساءة للدولة المصرية، على يد المحامية الفريق أحمد شفيق، التي طرحت عدة تساؤلات توقف عندها طويلا.


وأضاف خلال مداخلة هاتفيه مع الإعلامي تامر عبد المنعم، في برنامج «العاصمة»، على قناة «العاصمة»، أن الدولة المصرية دولة ديمقراطية ولديها دستور ينص على حرية الانتخاب لأي مواطن تتوافر فيه الشروط التي وضعت للترشح للرئاسة.


وتابع رئيس تحرير "الهلال اليوم": محامية أحمد شفيق حرصت على تصوير مشهد يسئ لمصر ومؤسساتها، بل قالت بنفسها إنه لم يصدر قرار رسمي باحتجازه وأن الكلام كان "ودي" ونصائح من مقربين، وأنا اعتبرت أن كلامها هذا لا يليق بشخصية تعمل بمهنة المحامة أن تستخدم عبارات رمادية اللون مطاطة في موقف بهذا الحجم.


واستكمل: من باقي التساؤلات  كيف حصلت قناة الجزيرة على فيديو من موبيل خاص بابنة الفريق شفيق، وهذا عمل استخباراتي معقد يتجاوز قدرة أى قناة فضائية، مضيفًا أن محامية الفريق قالت أيضا: إنها لم تكن تعلم شيئا عنه في وقت تحدثت فيه عن احتجاز الفريق شفيق في العديد من القنوات الأجنبية.


وأكد عمرو سهل أن محامية شفيق لم تظهر الا على قنوات تضمر العداء للدولة المصرية وتتربص بها، ومنها قنوات تدعم الإرهاب باحتضان تنظيم الإخوان الإرهابي، متسائلا: هل بات  الظهور على قنوات الإخوان الإرهابية  ومهاجمة الدولة المصرية من باب الحرية والديمقراطية.


وأوضح أن ظهور الفريق شفيق نافيا كل ما قالته المحامية يسقط ورقة التوت عن شعارات المهنية والأخلاق التي ترفعها المحامية هذا بالإضافة إلى نفي وزير الدولة للشئون الخارجية الإماراتي كل ما قالته المحامية،وأن الهدف هو إثارة الجدل .


وأكد أنه لم يعطل حق الرد للمحامية بل بادرت البوابة بذلك للرد على الأسئلة المطروحة الا أن كل هواتفها مغلقة، وكأنها تكتفى بالرد على القنوات الاجنبية فقط خاصة المعادية لمصر.