الخميس 02 أبريل 2020 الموافق 09 شعبان 1441

رئيس «العلاقات الخارجية» بالنواب يبحث مع سفراء الأردن والمكسيك والبرتغال تعزيز العلاقات

الأحد 21/يناير/2018 - 04:44 م
النائب طارق رضوان
النائب طارق رضوان
الهلال اليوم
طباعة
بحث رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب النائب طارق رضوان، خلال لقائه اليوم الأحد مع سفراء الأردن والمكسيك والبرتغال، كل على حده،  سبل تعزيز العلاقات الثنائية ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك على الساحتين الإقليمية والدولية.

وأكد رضوان، خلال لقائه سفير الأردن علي العايدي، عمق العلاقات الثنائية في شتى المجالات، قائلا إن هناك قضايا ذات اهتمام مشترك تهم البلدين.

فيما أكد العايدي، أن بلاده تنظر إلى مصر كشقيقة كبرى، لافتًا إلى أن بلاده حريصة على تنمية وتوسيع حجم العلاقات الاقتصادية مع مصر باعتبارها أهم الدول المحورية في منطقة الشرق الأوسط.

وقال إن الأردن يعمل بها مليون و200 ألف مصري يشاركون - بكل دأب - في بناء النهضة الأردنية، مشيرًا إلى أن التبادل التجاري بين البلدين يبلغ 800 مليون دولار، مؤكدا رغبة بلاده في زيادة التعاون بين البلدين في شتى المجالات.

وأبدى العايدي رغبة برلمان بلاده في تأسيس جمعية صداقة برلمانية مصرية أردنية، دعما للتعاون بين البلدين، ووعد النائب رضوان بنقل هذه الرغبة إلى رئيس المجلس الدكتور على عبد العال.

كما التقى رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالنواب سفير دولة المكسيك بالقاهرة خوسيه أوكتابيو تريب، حيث أشار "تريب" إلى أن المكسيك ومصر تحتفلان هذا العام بالذكرى الستين لبدء إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، موضحًا أن بلاده تنظر إلى مصر كدولة صديقة، مؤكدا حرص بلاده على تنمية وتوسيع حجم العلاقات الاقتصادية مع مصر باعتبارها أحد أهم الدول المحورية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

وكشف تريب، أن رئيس الاتحاد البرلماني الدولي جابريلا بارون ستزور مصر في 10 فبراير القادم خلال زيارة لها للاتحاد البرلماني العربي، ونقل تريب تطلع بارون لمقابلة رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال، ووعد النائب رضوان بإبلاغ الدكتور عبدالعال بالرسالة.

وعلى غرار اجتماع لجنة العلاقات الخارجية مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي، والمزمع عقده الأسبوع القادم، أكد النائب طارق رضوان تطلع اللجنة في عقد لقاء بين أعضاء اللجنة وجميع سفراء دول أمريكا اللاتينية من أجل دعم العلاقات ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأعرب تريب، عن رغبة برلمان بلاده في تأسيس جمعية صداقة برلمانية مصرية مكسيكية، دعما للتعاون بين البلدين في المجال البرلماني، ووعد رضوان بنقل هذه الرغبة إلى الدكتور على عبد العال.

كما التقى رضوان سفير دولة البرتغال بالقاهرة السفيرة مادلينا فيشر، ونوهت السفيرة البرتغالية بالجهود التي تبذلها مصر في حربها ضد الإرهاب من أجل تحقيق الاستقرار في المنطقة، ويأتي اللقاء بهدف التحضير لزيارة الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا إلى مصر، ونقلت فيشر تطلعها لزيارة الرئيس لبرتغالي للبرلمان المصري، مبدية رغبة برلمان بلادها في تأسيس جمعية صداقة برلمانية مصرية برتغالية؛ لدعم التعاون بين البلدين في المجال البرلماني.