الإثنين 23 نوفمبر 2020 الموافق 08 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

ننشر الموقف النهائي للأحزاب من مبادرة الدمج

الأحد 11/فبراير/2018 - 02:24 م
الهلال اليوم
عوض سالم
طباعة

أصدرت الأحزاب المجتمعة، أمس، في مقر حزب الوفد لمناقشة فكرة دمج الأحزاب التي دعا إليها الوفد 17 حزبًا ممثلين بالبرلمان، بيانًا مشتركًا يوضح موقفهم من المبادرة وتوضيح خريطة الحياة السياسية خلال الفترة المقبلة.

واجتمع ثمانية أحزاب في مقر حزب الوفد، أمس، وهم أحزاب مستقبل وطن والمحافظين والتجمع والمؤتمر والنور والوفد والريادة والاتحاد، للتأكيد على عددًا من النقاط يأتي على رأسها عملية الدمج.

وأكد الأحزاب في بيانهم على التالي:-

أولا: أكد المجتمعون على الدعم والمساندة الكاملة لرجال قواتنا المسلحة البواسل ورجال الشرطة الأبطال في حربهم المقدسة التي بدأت ضد القتلة أعداء الحياة من الجماعات الإرهابية في سيناء وكافة ربوع الوطن وأكد المجتمعون أن شعب مصر بكافة فئاته وطوائفه وانتماءاتهم السياسية يساند بكل الفخر والإجلال جنودنا الأبطال الذين يبذلون دماءهم وأرواحهم في سبيل سلامة وأمن واستقرار مصر وشعبها ولن ننسى ما حيينا البطولة والتضحية والفداء الذي قدمه أبناء القوات المسلحة ورجال الشرطة وندعو الله أن يحميهم ويحفظهم  وينصرهم على تلك الفئة الباغية التي تستهدف مصر وشعبها.

ثانيا: قرر المجتمعون بدأ حملة شعبية تحت عنوان «مصر أولا.. انزل شارك» والتي تهدف إلى حث المواطنين للنزول وممارسة حقهم الدستوري والإدلاء بصوتهم في الانتخابات الرئاسية، فمصر تتعرض لمؤامرات خارجية وعدوان على استقلال قرارها الوطني وتلويح غير مقبول باستخدام الانتخابات الرئاسية كذريعة لأحداث حالة من حالات الفوضى ولذلك فإننا نطالب الشعب المصري بالحفاظ على شرعية ثورة 30 يونيو والانحياز إلى الوطن بالاصطفاف أمام اللجان لنثبت للعالم أن الشرعية الدستورية ستساندها شرعية شعبية سوف تزيد عن 26 مليون ناخب الذين أدلوا بأصواتهم في 2014 لكي نقطع الطريق على دعاة الفوضى والفتنة والتآمر على مصر وشعبها.

ثالثا: قرر المجتمعون تشكيل غرفة عمليات يمثل فيها مسئولو التنظيم والإعلام في الأحزاب المجتمعة ويكون مقرها حزب "مستقبل وطن" لتنسيق المؤتمرات الجماهيرية واللقاءات السياسية في كافة الدوائر الانتخابية على مستوى القطر والتي سيحضرها رؤساء وقيادات الأحزاب المجتمعة لتوعية المواطنين بالمخاطر التي تهدد الدولة والتحديات والمؤامرات الداخلية والخارجية وأيضا بث روح الأمل في نفوس المواطنين في غد يحمل كل الخير والرخاء لشعب مصر بعد أن نجحنا بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي وعزيمة وصبر واحتمال شعب مصر في عبور كل المخاطر واستطعنا تجاوز الأزمات والانتصار على كافة التحديات ووضعنا أقدامنا على بداية طريق الخير وبناء مصر الحديثة التي حلمنا بها جميعا.

رابعا: قررت الأحزاب إعلاء المصلحة الوطنية بإرجاء طرح أي مناقشات أو مقترحات لتفعيل دور الأحزاب السياسية خلال الفترة الرئاسية الثانية إلى أن تنتهي العمليات العسكرية التي تقودها قواتنا المسلحة الباسلة.