الخميس 01 أكتوبر 2020 الموافق 14 صفر 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

وزير التعليم العالي يلتقي رئيس الأكاديمية العالمية للعلوم بإيطاليا

الأحد 11/فبراير/2018 - 09:36 م
الهلال اليوم
معتز عوض
طباعة

استقبل الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي على هامش المنتدى الإفريقي الثالث للعلوم والتكنولوجيا والإبداع الدكتور رومين مورينزي رئيس الأكاديمية العالمية للعلوم بإيطاليا "TWAS"، لبحث دعم علاقات التعاون بين الوزارة والأكاديمية في مجال البحث العلمي. 

وأكد الوزير، خلال اللقاء، حرص الوزارة على الاهتمام بالبحث العلمي والتعاون مع الجهات البحثية الدولية لرفع اسم مصر في مصاف الدول المتقدمة، مشيرًا إلى أهمية التعاون بين أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بمصر وأكاديمية "TWAS" خلال الفترة المقبلة، بهدف تنفيذ الأبحاث العلمية التي من شأنها النهوض بالاقتصاد القومي في مصر وبما يتماشى مع خطة التنمية المستدامة لمصر 2030.

كما التقى عبد الغفار بجورج ويرنر وزير التعليم في دولة ليبريا والوفد المرافق له، حيث بحث الوزير سبل تعزيز العلاقات التعليمية والبحثية مع دولة ليبريا.

ومن جانبه استعرض وزير التعليم الليبيري المشاكل والتحديات التي تواجه منظومة التعليم في ليبريا ومنها نقص أعضاء هيئات التدريس في الجامعات وقلة أعداد طلاب الدراسات العليا وقلة أعداد الجامعات في لييبريا.

وطلب جورج ويرنر من مصر توفير دورات تدريبية لأعضاء هيئات التدريس الليبريين، بالإضافة إلى توفير منح الماجستير والدكتوراه لطلاب بلاده في الجامعات المصرية، والاستعانة بالخبرات الجامعية المصرية للتدريس في الجامعات الليبيرية في مجالات الطب والجراحة العامة والهندسة المدنية والعلوم الأساسية والتطبيقية.

ومن جانبه، أكد الوزير أن مصر لا تتأخر عن مساعدة أشقائها الأفارقة، وأن الحكومة المصرية تعمل على أن تكون ظهيرا مساندا للدول الأفريقية في سعيها تحو تحقيق التنمية الشاملة.

واقترح الوزير، مبادرة لقيام بنك التنمية الإفريقي بتمويل عمليات تبادل الخبرات العلمية والبحثية والتعاون العلمي والتعليمي بين الدول الإفريقية.

وفي نهاية اللقاء أعرب الوزير عن تقديره لمشاركة ليبريا الفعالة في المؤتمر بوفد رفيع المستوى، مؤكدًا أن وزارة التعليم العالي ستدرس كافة المقترحات والطلبات التي أبداها الجانب الليبيري انطلاقا من الدور المصري المساند لبلدان القارة السمراء.

الكلمات المفتاحية