السبت 28 نوفمبر 2020 الموافق 13 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

البابا تواضروس يلقي عظته الأسبوعية من كنيسة العذراء مريم بالأنبا رويس

الأربعاء 28/فبراير/2018 - 08:45 م
البابا تواضروس
البابا تواضروس
الهلال اليوم
طباعة
القى قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية عظته الأسبوعية اليوم الأربعاء من كنيسة القديسة العذراء مريم والأنبا بيشوى بالأنبا رويس بالعباسية، بحضور مجموعة من أساقفة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والكهنة والشعب. 

وأكد البابا تواضروس الثانى على ضرورة أن يتمتع الإنسان بصفة التسامح مع الآخرين بشكل غير محدود، وأن الغفران لا يعرف عدد ، فكل البشر أخوة في الإنسانية مهما كان الخلاف في الشكل أو اللغة أو اللون أو الجنس أو الدين، وأنه كما يطلب الإنسان الرحمة من الله عليه أن يسامح أيضا أشقائه في الإنسانية حال أنهم أساؤوا في حقه. 

وأضاف أن كل خطية يرتكبها الإنسان هي دين عليه أمام الله، مشيرا إلى أن الرحمة والمحبة هي أساس العلاقات بين البشر، وأن البعض لا يستطيع أن يعتذر عندما يرتكب أي خطأ وهو أمر قادر أن يحل العديد من المشكلات بين الناس، وأن الله سيتعامل برحمة مع الإنسان بمقدار الرحمة التي كان يقوم بها كل إنسان مع الآخرين.

وقال بطريرك الكنيسة الأرثوذكسية ، إن أوقات الصوم فترة مناسبة للتصالح بين الناس، ويكون الوقت مناسب حتى يعود الإنسان إلى نفسه ويتوقف عن الأخطاء المتكررة في حياته وأنه لا يليق أن يكون الإنسان متخاصم مع أي شخص، فالصوم يعطى الإنسان قوة وإرادة للتوقف عن فعل أي شر.