السبت 28 نوفمبر 2020 الموافق 13 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

نائب وزير الخارجية المجري أمام "النواب": علاقاتنا مع مصر "استراتيجية" واستقرارها استقرار لأوروبا

الثلاثاء 06/مارس/2018 - 08:20 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
وصف نائب وزير الخارجية والتجارة المجري سيلفستر باس علاقات بلاده مع مصر بأنها" علاقات شراكة استراتيجية وصداقة"، وقال: ان استقرار مصر يعد استقرارا لأوروبا وعدم استقرارها يهدد استقرار أوروبا".

وأشاد المسئول المجري - خلال مشاركته والوفد المرافق له في اجتماع لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب برئاسة طارق رضوان اليوم الثلاثاء بحضور السفير المجري بالقاهرة بيتر كيفيك والمدير العام لإدارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية والتجارة اندرس كوفاكس - بدور القوات المسلحة والشرطة المصرية في مكافحتها وتصديها للإرهاب.. مؤكدا دعم دولة المجر الكامل لمصر، مثمناً جهودها في مكافحة الإرهاب رغم التحديات الاقتصادية التي تواجهها.

وشدد على أهمية إقامة علاقات قوية مع مصر بوصفها لاعباً رئيسياً في المنطقة وعلى مستوي العالم.. معربا عن رغبته في أن ترقي العلاقات الاقتصادية بين البلدين إلى مستوى العلاقات السياسية.

وأضاف: أن بلاده ترغب في إقامة علاقات برلمانية متميزة مع مجلس النواب وذلك بعد الانتخابات البرلمانية التي تجري في المجر خلال الفترة القادمة.
وأكد النائب طارق رضوان عمق العلاقات الثنائية واتفاق رؤية البلدين بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك على الساحتين الإقليمية والدولية.
وأوضح رضوان أن مصر واجهت تحديات كثيرة خلال الأعوام الأخيرة خلال حربها على الإرهاب الذي يستهدف رجال الجيش والشرطة والمدنيين.
ً وأضاف: أن مصر تخوض حرباً أخري لتطوير بئيتها التحتية وتوفير الرعاية الطبية وإصلاح التعليم وخدمات الصرف الصحي والكهرباء للكثير من المناطق المحرومة منها.

ولفت الى أن الإرهاب لا يستهدف مصر فقط بل يستهدف أساساً أوروبا والتمركز فيها من خلال التسلل عبر الهجرة غير الشرعية، وقال: ان مصر تبذل جهودا كبيرة لمنع الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا.

ونوه بان معدلات الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا انخفضت، حيث تقلص عدد المهاجرين غير الشرعيين إلى إيطاليا من 12 ألف حالة في عام 2015 إلى 3 حالات فقط في عام 2016، وهذا يرجع إلى جهود السلطات المصرية في هذا الشأن بجانب جهودها في تأمين الحدود الغربية مع ليبيا والجنوبية مع السودان وذلك لمنع تسلل السلاح والإرهابيين.

ولفت النائب طارق رضوان الى أن مصر تستضيف 600 ألف سوري لاجىء وتعمل الدولة على تيسير إقامتهم في مصر، فهم يتمتعون بكافة الخدمات الصحية والتعليمية ويحصلون على الوظائف مثلهم مثل المصريين، وذلك من منطلق إحساس مصر بالمسئولية تجاه شعوب المنطقة، ولا تنتظر من الغرب تقديم إعانات أو مساعدات.

وفي نهاية الاجتماع دعا سيلفستر باس أعضاء لجنة العلاقات الخارجية لزيارة بودابست بعد الانتخابات البرلمانية لتنمية وتعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين.