الأحد 29 نوفمبر 2020 الموافق 14 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

محلل سياسي: علاقة مصر متوازنة مع جميع الأطراف الليبية وهدفها وحدة الشعب والجيش

الثلاثاء 20/مارس/2018 - 04:34 م
الهلال اليوم
أماني محمد
طباعة

قال الدكتور محمد الزبيدي، المحلل السياسي الليبي، إن اجتماع العسكريين الليبيين اليوم في القاهرة هو جزء من جهود مصر لتوحيد الجيش الليبي، مضيفا أن مصر هي الدولة الوحيدة في المحيط الإقليمي والعربي التي ترتبط بعلاقات متوازنة مع جميع الأطراف في الداخل الليبي لأن هدفها هو وحدة الشعب والجيش الليبي.

 

وأضاف في تصريح لـ"الهلال اليوم"، أن علاقة مصر بحكومة الوفاق طيبة وكذلك تقف بكل إمكانياتها مع الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر لاستتباب الأمن في ليبيا، مضيفا أن مصر لا تقف مع طرف ضد آخر وهدفها حماية أمن ليبيا وشعبها كجزء من حماية الأمن القومي المصري والليبي في الوقت نفسه.

 

وأكد الزبيدي أن توحيد الجيش الليبي يواجه صعوبات بسبب الميليشيات في المنطقة الغربية والتي شكلت كتائب مدعومة من دول كتركيا وقطر والتي تهدد أمن طرابلس والمدن المجاورة ويهدفون لخلق بؤرة توتر في المنطقة كلها، مضيفا أنه بسبب عدم استتباب الأوضاع خطف المدعي العام العسكري مسعود أرحومة قبل يومين.

 

وأشار إلى أن الجيش الليبي يحاول تطويق هذه الميليشات ووصل إلى المنطقة الجنوبية ويفرض سيطرته عليها وتبقى طرابلس والأماكن المحيطة بها لتخضع كل الأراضي الليبية تحت حكم الجيش النظامي الليبي بقيادة حفتر.

 

وانعقدت اليوم الجولة السادسة لتوحيد الجيش الليبي بمشاركة كبار المسئولين بمصر والجيش الليبي، واتفق المشاركون على ضرورة الابتعاد بالمؤسسة العسكرية عن أية استقطابات من شانها التأثير بالسلب على الأداء الاحترافي والدور الوطني للجيش الليبي، والمضي في مشروع توحيد الجيش الليبي بما يجعله قادرا على التعاطي بشكل إيجابي مع التحديات التي تواجهها الدولة الليبية حاليا ومستقبلا، ومواصلة وفد الجيش الليبي اجتماعاته في القاهرة خلال الفترة القليلة المقبلة لبحث آليات التنفيذ.