الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1441

خبير سياسي: شكر السيسي لـ«موسى» أحد ممارسات الديمقراطية

الخميس 05/أبريل/2018 - 02:53 م
الهلال اليوم
أماني محمد
طباعة

قال الدكتور سعيد صادق، أستاذ علم الاجتماع السياسي، إن خطابات الرؤساء عقب الفوز في الانتخابات الرئاسية أمر متوقع لتوجيه كلمة للمواطنين كإجراء بروتوكولي، مضيفا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي في كلمته أمس عقب إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية وجه الشكر للمصريين من ناخبيه ومن لم ينتخبوه.

 

وأوضح صادق، في تصريح لـ"الهلال اليوم"، أن شكره للمرشح المنافس موسى مصطفى موسى وتأكيده أنه شخص وطني له أداء سياسي راق هو أبرز ما جاء في الخطاب كأحد أسس الممارسات الديمقراطية، مضيفا أن الكلمة لم تتطرق إلى خطة عمل الفترة المقبلة بالتفصيل إلا أن السيسي وعد بعدة وعود كخطوط عريضة للمرحلة.

 

وأكد صادق أن هناك العديد من التحديات التي تواجه الرئيس خلال الفترة المقبلة منها القضايا الخاصة بمواجهة الإرهاب واستكمال برنامج الإصلاح الاقتصادي والخطط والمشروعات التنموية الكبرى وملفات سد النهضة والانفجار السكاني الذي يلتهم أي إنجاز تحققه الدولة.

 

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد أكد في خطابه أمس عقب الإعلان رسميا عن فوزه في الانتخابات الرئاسية لفترة ثانية أن احتشاد المصريين لم يكن من أجل اختيار شخص يرأس الدولة بل كان احتشادا لتجديد العهد على مسار وطني انحاز أبناؤه له وقرروا الاستمرار في خوض معركتي البقـاء والبناء، مضيفا " أعدكم بأن أعمل لكل المصريين دون تمييز من أي نوع، والذي جدد الثقة بي وأعطاني صوته لا يختلف عمن فعل غير ذلك."