الخميس 22 أكتوبر 2020 الموافق 05 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

«الغرف التجارية»: توافر البقوليات والحبوب خلال رمضان وانخفاض أسعار الفول والعدس

الإثنين 23/أبريل/2018 - 03:10 م
المهندس مجدي الوليلي
المهندس مجدي الوليلي
الهلال اليوم
طباعة
أكد الاتحاد العام للغرف التجارية على توافر كافة السلع البقولية والحبوب (الأرز، والفول، والعدس، والفاصوليا، اللوبيا، بالإضافة إلى السكر) بكميات كبيرة خلال الفترة الحالية، وسط استقرار في أسعار بعض السلع وانخفاض أسعار الفول والعدس.

وقال المهندس مجدي الوليلي، نائب رئيس الشعبة العامة للمصدرين بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن الموسم الرمضاني المقبل لن يشهد أي مشكلات نتيجة نقص أي سلعة من أصناف البقوليات والحبوب مع أسعار مناسبة.

وأشار في تصريحات إلى بدء موسم حصاد الفول المصري منذ أسبوع والذي يشهد انخفاض في الأسعار بنسبة تتراوح ما بين ٢٠-٣٠٪ للتراوح ما بين ٩٠٠-٩٥٠ جنيها للطن مقابل ما يتراوح ما بين ١١٥٠-١٢٠٠ جنيه خلال العام الماضي بالرغم من انخفاض الإنتاج لنحو١٦٠ ألف طن، ويرجع ذلك إلى وجود مخزون يصل لنحو ٦٠ ألف طن من العام الماضي.

ولفت الوليلي إلى انخفاض أسعار العدس بنسبة ٥٠٪ خلال العام الجاري لتسجل ١١-١٢ جنيها للكيلو مقارنة بنحو ٢٤-٢٥ جنيها للكيلو بسبب انخفاض الأسعار العالمية مع خروج الهند أكبر مشتري العدس، متوقعا انخفاض أسعار الفاصوليا بنسبة ٣٠٪ مع بدأ إنتاج الموسم الصيفي في حين تتوافر أسعار اللوبيا بما يتراوح بين ١٢-١٣ جنيها.

وعن معدل استهلاك واستيراد البقوليات في مصر سنويا، قال إن حجم استهلاك مصر من الفول يصل لنحو ٤٠٠ ألف طن سنويا يتم استيراد ٢٤٠ ألف طن منها، في حين يتم استيراد نحو ٣٠٠ ألف طن و٩٠ ألف طن.

وذكر الوليلي أن هناك احتياطي استراتيجي من السلع لدى وزارة التموين والتي ستقوم بطرح مليون شنطة رمضانية لمحدودي الدخل تمول وزارة الأوقاف ٦٠٠ ألف شنطة منها وتمول ٢٠٠ ألف شنطة وزارة البترول و٢٠٠ ألف شنطة من تمويل وزارة السياحة.

وفيما يتعلق بحظر زراعة محاصيل معينة من الحاصلات الزراعية في مناطق محددة والتي قد تكون شرهة للمياه، رحب الوليلي بموافقة مجلس النواب على مشروع قانون تعديل بعض أحكام الزراعة أمس وصفا القرار بالإيجابي.

وأضاف أن القرار سيعمل لأول مرة على وضع خريطة زراعية لمصر بدلا من عمليات الزراعة العشوائية حيث سيتم تحديد زراعات معينة وفي أوقات معينة مراعاة اختلاف المناخ حتى يمكن الحصول على محاصيل زراعية بكميات وفيرة، وأسعار مناسبة للفلاحين.

وأكد الوليلي أن الركيزة الأساسية للنهوض بالاقتصاد المصري، هو الزراعة مطالبا بضرورة إنشاء بورصات سلعية في مختلف المحافظات تعطي معلومات وبيانات صحيحة حول المخزون الاستراتيجي للسلع الأساسية (الأرز-الفول- العدس)، وتقييم التكلفة بشكل عادل لدى كلا من المنتج والمصنع والمستهلك.