الخميس 22 أكتوبر 2020 الموافق 05 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

استعدادا لاحتفالات «تحرير سيناء».. وزير الصحة: الدفع بـ2130 سيارة إسعاف مجهزة ورفع درجة الاستعداد للقصوى بجميع المستشفيات

الثلاثاء 24/أبريل/2018 - 03:33 م
الهلال اليوم
أمانى عصمت
طباعة

أعلن الدكتور أحمد عماد الدين راضى، وزير الصحة والسكان، عن وضع خطة طوارئ شاملة لتأمين احتفالات ذكرى تحرير سيناء، تشمل رفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفيات ومديريات الشئون الصحية ومنع الإجازات بالمستشفيات خاصة القريبة من الطرق السريعة بجميع المحافظات وتجهيز فرق الانتشار السريع من أطباء الرعاية الحرجة والعاجلة، إضافة إلى تحديد مستشفيات الإخلاء (الإحالة) ودعمها بأطباء فرق الانتشار السريع المركزية، وتدعيمها بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، وتوفير كميات من أكياس الدم ومشتقاته، مشيراً إلى انعقاد غرفة الطوارئ والأزمات بالوزارة على مدار الساعة.

 

وأشار وزير الصحة والسكان، إلى أنه تم الدفع بــ 2130 سيارة إسعاف، تم توزيعها على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق والطرق والمحاور الرئيسية بكافة محافظات الجمهورية، ويشارك فى خطة التأمين أيضاً 10 لنشات إسعاف نهري، وطائرتين مروحيتين.

 

ومن جانبه قال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الخطة  تشمل رفع درجة الاستعداد بجميع المستشفيات العامة والمركزية، واعتبارها كمستشفيات إخلاء خط أول، وتحديد بعض المستشفيات التابعة لأمانة المراكز الطبية المتخصصة والمعاهد التعليمية والتأمين الصحي والمؤسسة العلاجية وبعض المستشفيات الجامعية كمستشفيات إخلاء خط ثان، وكذلك التنسيق بين المستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، والتأكد من توافر الأطقم الطبية من "أطباء، فنيين، تمريض" بأقسام الطوارئ بالمستشفيات.

 

ولفت "مجاهد" إلى أنه تنفيذاً لتعليمات وزير الصحة والسكان لتوفير كافة الرعاية الطبية للمواطنين فقد تم الدفع بسيارات القوافل الطبية المجهزة بكافة التجهيزات الطبية فى تأمين الاحتفالات بكافة محافظات مصر على أن تتمركز 3 سيارات بكل محافظة كمستشفى ميداني بها تخصصات الباطنة ، والجراحة ، و العظام ، وصيدلية ، تنتقل  إلى مكان أي حادث طارئ على الفور.

 

و أشار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى جاهزية مستشفيات الإحالة والتي تم استحداثها خلال الفترة الماضية والتي يبلغ عددهم  71 بجميع محافظات الجمهورية ، حيث تم إيقاف العمليات الغير طارئة بتلك المستشفيات ، وإخلاء 30% من أسرة الرعاية المركزة قدر الإمكان ، و30% من الأسرة الداخلية، وتوفير أطباء من حملة الدكتوراه فى تخصصات إصابات وحوادث الطرق.

 

وتشمل الخطة أيضاً التأكد من توافر أكياس الدم ومشتقاته من الفصائل المختلفة بالمراكز الإقليمية لنقل الدم بجميع المحافظات على مستوى الجمهورية والتنسيق مع مراكز السموم بالمحافظات ورفع درجة الاستعداد بها وتوفير الأدوية والمستلزمات، بالإضافة إلى التنسيق بين مراكز السموم بالمستشفيات ومركز الخدمات الطارئة.