الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 الموافق 03 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

«مدبولي»: تم الانتهاء من آثار السيول التي ضربت القاهرة الجديدة خلال ٢٤ ساعة

الإثنين 30/أبريل/2018 - 07:23 م
الدكتور مصطفى مدبولي
الدكتور مصطفى مدبولي
الهلال اليوم
طباعة
أكد الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أنه تم الانتهاء تماما من الآثار التي ترتبت عن السيول الأخيرة التي اجتاحت العديد من المناطق خاصة القاهرة الجديدة خلال ٢٤ ساعة، مشيرا إلى أنها المرة الأولى التي تتساقط فيها هذه الكمية من الأمطار في فترة قصيرة، حيث قدرت بملايين الأمتار المكعبة من المياه. 
وقال مدبولي - في تصريحات صحفية أثناء وجوده في غرفة العمليات المركزية بمركز دعم واتخاذ القرار التابع لرئاسة مجلس الوزراء اليوم لمتابعة أحوال الطقس - إن عدد الروافع في منطقة القاهرة الجديدة يبلغ ١٩ رافعة، موضحا أن هذه الروافع صُممت منذ أكثر من ٢٠ عاما، مشيرا إلى أنه صدر قرار جمهوري في عام ٢٠١٠ لنقل تبعية محطات الصرف الصحي ومياه الشرب إلى شركات كانت مكبلة بأعباء كبيرة في ضوء ثبات تعريفة المياه، وهو ما ترتب عليه عجز شديد في إمكانات هذه الشركات ومواردها، حيث لم تعد قادرة علي أعمال الصيانة والتجديد. 
وأضاف أن هذه الشركات كانت تعمل وفقا لأولويات تحددها إمكاناتها، وأن وزارة الإسكان حاولت التغلب على هذه المشكلة من خلال نقل تبعية هذه المحطات إلى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، حيث صدر قرار جمهوري في أكتوبر الماضي بإلغاء تبعية المحطات بالمدن الجديدة للشركات وإعادتها مرة أخرى إلى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، حتى سعت الهيئة بما لديها من موارد الإنفاق على التوسعات وأعمال الإحلال والتجديد والصيانات التي لم تستطع الشركات القيام بها. 
وأوضح مدبولي أن بدء إعادة تسلم هذه المرافق تم في مطلع شهر فبراير الماضي، وأن جهاز هيئة المجتمعات بدأ علي الفور عمليات التطوير حيث كانت كفاءة الروافع والمحطات تقل عن ٤٥%، مشيرا إلى أن جزءا كبيرا من تحديث منظومة الصرف الصحي في القاهرة الجديدة سيتم الانتهاء منه خلال شهرين، على أن يتم الانتهاء منها بشكل تام في أقل من عام.
وأشار إلى أن رئيس الوزراء كان يتابع الموقف خلال الأزمة ساعة بساعة للوقوف على آخر التطورات والمساعدة في الإسراع بحل المشكلات، مؤكدا أن الأجهزة المعنية بذلت جهودا مضنية لسحب المياه من بدرومات العمارات التي تحول أغلبها من جراجات إلى وحدات سكنية بالمخالفة للقانون، الأمر الذي أدى إلى تزايد شكاوى المواطنين من تضرر وحداتهم السكنية بالمياه.
وقال إنه سيتم تطبيق القانون على العقارات المخالفة بتحويل الجراجات إلى وحدات سكنية، مشيرا إلى أنه تم بالفعل اتخاذ إجراءات لغزالة هذه المخالفات وإعادتها إلى استخداماتها الأصلية.
وكشف مدبولي عن وجود 6 شركات مقاولات تعمل حاليا بالتوازي لمعالجة المناطق المنخفضة في القاهرة الجديدة وزيادة غرف تصريف الأمطار بهذه الأماكن، إلى جانب إنشاء غرف لحجز وتخزين المياه حتى الانتهاء من تطوير منظومة الصرف الصحي بالكامل في القاهرة الجديدة.
ولفت إلى أنه تم الدفع بأعداد هائلة من المعدات لنزح المياه من شركات المياه والصرف الصحي المجاورة لمدينة القاهرة الجديدة ومن محافظات أخرى مجاورة. 
وحول متابعة الموقف حاليا، أشار وزير الإسكان إلى أن رئيس الوزراء ووزير الري عرضا الخريطة المتوقعة لحجم المياه، موضحا أن توقعات وزارة الري تركز علي مناطق البحر الأحمر وأجزاء من محافظات صعيد مصر خاصة قنا والأقصر وأسوان، حيث يتوقع أن تشهد هذه المناطق الكمية الأكبر من تساقط الأمطار.
 وأضاف أن رئيس الوزراء راجع الموقف مع المحافظين والاستعدادات بكل محافظة، وتم اتخاذ العديد من الإجراءات الفورية بالمحافظات التي تعرضت لعواصف خلال الساعات الماضية، حيث تم إغلاق الطرق السريعة بها وإيقاف حركة النقل النهري والمعديات، واتخاذ العديد من الإجراءات التأمينية للتعامل مع الموقف.