الإثنين 19 أكتوبر 2020 الموافق 02 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

سكرتير عام «الإعلاميين»: مدونة السلوك الرياضي غير ملزمة وسنقاضي ببطلانها

الأربعاء 09/مايو/2018 - 02:44 م
الهلال اليوم
هشام الشريف
طباعة
صرح الإعلامي محجوب سعدة سكرتير عام نقابة الإعلاميين، اليوم الأربعاء، بأن النقابة فوجئت بإعداد المجلس الأعلى للإعلام مدونة سلوك مهني رياضي، مما يمثل مخالفة واضحة للقانون، وأعد أيضًا لائحة جزاءات على المخالفين في جميع وسائل الإعلام، مما يمثل أيضًا تخطيًا آخر على اختصاصات النقابة، مؤكدًا أن القانون 92 لسنة 2016 ولائحته التنفيذية حددت الاختصاصات لكل الهيئات الإعلامية.
وأشار سعدة إلى أن دور المجلس يتمثل في محاسبة الوسائل الإعلامية والنقابة تختص بمحاسبة الإعلاميين وفقًا للقانون رقم 93 لعام 2016 وميثاق الشرف ومدونة السلوك المهني.
وأكد سكرتير عام نقابة الإعلاميين أن القانون سالف الذكر نص في مادته الخامسة على أن يحمي عمل الإعلامي ميثاق شرف يُعده مجلس إدارة النقابة وينشر بالجريدة الرسمية، على أن يعرض على "الأعلى للإعلام" فور تشكيله لأخذ رأيه، مضيفًا أنه بناء على ذلك قامت اللجنة التأسيسية للنقابة باتباع كل الإجراءات والخطوات الواردة في القانون، وشكلت لجنة من خبراء وأساتذة الإعلام المشهود لهم وأخرجوا نموذجًا مشرفًا لميثاق الشرف الإعلامي ومدونة سلوك مهني يحددان كل واجبات وحقوق الإعلامي، متابعًا: "بعد انتهاء تللك اللجنة من مسودة الميثاق والمدونة، تم اعتمادها من اللجنة التاسيسة للنقابة ثم مخاطبة مجلس الوزراء بالشكل النهائي لهما، والذي قام بدوره بإرسال نسخة منهما إلى المجلس الأعلى للإعلام والهيئة الوطنية للإعلام، ووافق كلاهما على النصوص الواردة بالميثاق والمدونة.
وأضاف سعدة أنه بناء على تلك الخطوات قامت اللجنة باستكمال إجراءات النشر بالجريدة الرسمية، وتم نشرهما بجريدة الواقع المصرية بتاريخ 20 ديسمبر 2017، ومنذ ذلك التاريخ أصبح الميثاق ومدونة السلوك ملزمين لكل مَن يمارس مهنة الإعلام في كل الوسائل الإعلامية وليس الإعلام الرياضي، وتم الإعلان عنها في مؤتمر صحفي موسع.
واستنكر سكرتير عام نقابة الإعلاميين إعلان "الأعلى للإعلام" ووزير الشباب والرياضة عن مؤتمر بعد غد الخميس لإعلان مدونة سلوك مهني رياضي، وكأن هذا الإعلام الرياضي كيان مستقل عن الإعلام بمعناه الشامل سياسيا ودينيا ورياضيا وأخلاقيا ووطنيا.
ووصف سعدة ذلك بالمهزلة وبأنه تعدٍّ وتدخل سافر في اختصاصات وعمل النقابة، قائلًا إن ما يفعله "الأعلى للإعلام" ووزير الشباب والرياضة مجرد شو، مضيفًا أن النقابة سوف ترفع دعوى قضائية ضد "الأعلى للإعلام" و"وزارة الشباب والرياضة"، وأن مدونة السلوك الرياضي ولائحة الجزاءات غير ملزمة للإعلاميين، لأنها لم تصدر من نقابتهم.