الجمعة 10 أبريل 2020 الموافق 17 شعبان 1441

افتتاح الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الأفريقي للتنمية رسميا في بوسان بكوريا الجنوبية

الأربعاء 23/مايو/2018 - 09:49 ص
أرشيفية
أرشيفية
الهلال اليوم
طباعة
بدأت في مدينة بوسان بكوريا الجنوبية اليوم الأربعاء الاجتماعات السنوية الثالثة والخمسين لمجموعة البنك الإفريقي للتنمية التي تعقد تحت شعار "التعجيل بالتصنيع في أفريقيا" وتستمر لمدة ثلاثة أيام بحضور ممثلين من نحو 35 دولة أفريقية.

وحضر مراسم الافتتاح عدد من رؤساء الوزراء والوزراء المكلفين بالمالية والاقتصاد من الدول الأفريقية ورئيس مجموعة البنك الأفريقي للتنمية أكينومي أديسنا ورئيس البنك الدولي جيم يونج كيم ونائب رئيس الوزراء ووزير المالية الكوري الجنوبي كيم دونج يون ورئيس وزراء رواندا ادواردو نجيرينتي ورئيس وزراء المغرب سعد الدين العثماني ، إضافة إلى محافظي البنك الإفريقي للتنمية والمديرين التنفيذيين للبنك وعدد من القادة التنفيذيين في القطاعين العام والخاص والشركاء في التنمية وأكاديميين وممثلين عن المجتمع المدني ووسائل الإعلام.

وعبر رئيس مجموعة البنك الإفريقي للتنمية أكينومي أديسنا خلال مراسم الافتتاح عن تقديره للحكومة الكورية الجنوبية لاستضافتها الاجتماعات السنوية لهذا العام موضحا أنها أفضل مكان لاستضافة اجتماعات هذا العام حيث أن كوريا الجنوبية نموذج يحتذى به لجميع دول القارة الأفريقية لما حققته من تقدم اقتصادي كبير حيث تحولت من دولة فقيرة في الستينيات إلى رابع أكبر اقتصاد في آسيا واحتلت الترتيب الحادي عشر من حيث أكبر الاقتصادات على مستوى العالم.

كما وجه أديسنا الشكر لرئيس البنك الدولي جيم يونج كيم بوصفه أول رئيس للبنك الدولي يحضر الاجتماعات السنوية للبنك الإفريقي للتنمية .

 مشيرا إلى أن البنك الدولي يعتبر شريكا عظيما للبنك الأفريقي للتنمية ويمكن أن يسهم بشكل كبير في احداث تغيير مهم في القارة السمراء.

وتتركز المناقشات خلال هذه الاجتماعات التي تستمر حتى بعد غد الجمعة على كيفية دفع التصنيع والتحول الصناعي في أفريقيا والقضايا ذات الصلة بما في ذلك تغير المناخ والبنية التحتية والقطاع الخاص والحكم الرشيد، بهدف توليد أفكار جديدة لتطوير وتمويل التصنيع في أفريقيا.

 وستشمل المناقشات حوارا رفيع المستوى لاستعراض الرؤى والتجارب والدروس المستفادة والاستراتيجيات التي سيتبادلها قادة سياسيون من أفريقيا وكوريا الجنوبية للتغلب على التحديات التي تواجه التنفيذ.

وبدأت منذ أمس الأول الاثنين في بوسان سلسلة اجتماعات على هامش الاجتماع الرئيسي حول "سبل الجسر بين الابتكار والتصنيع وكيفية مشاركة الشباب الأفريقي في حل التحديات القائمة في القارة" واجتماع لمكتب مجلس المحافظين للبنك الأفريقي للتنمية واجتماع للجنة التوجيهية المشتركة لمجلس محافظي مجموعة البنك الإفريقي للتننمية" وكذلك اجتماع حول التعاون الاقتصادي بين كوريا الجنوبية وأفريقيا. ومن المقرر أن يُعقد غدا الخميس المقبل اجتماع حول السبل المتاحة لدفع التصنيع في إفريقيا كما يعقد بعد غد الجمعة حوار مفتوح حول التحالف المالي الأفريقي من أجل المناخ في القارة واجتماع آخر حول مستقبل العمل والتصنيع في القارة.