الخميس 01 أكتوبر 2020 الموافق 14 صفر 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

إنشاء موقع إلكتروني للحجاج للتسهيل عليهم

الثلاثاء 05/يونيو/2018 - 12:32 م
الهلال اليوم
أمانى عصمت
طباعة

عقد الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، مساء أمس، اجتماعاً مع ‏الدكتور محمد شوقي رئيس بعثة الحج الطبية لهذا العام، ‏والدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائي ومساعد رئيس البعثة، لمناقشة الإجراءات التحضيرية وخطة الوزارة النهائية استعدادً لموسم حج ١٤٣٩ هـ.

 

‏أوضح الدكتور محمد شوقي رئيس بعثة الحج الطبية أنه تم ميكنة إدارة شئون البعثة الطبية بالكامل قبل سفر الحجاج، حيث ستشمل هذا العام تسجيل التاريخ المرضي للحاج مثل الأمراض التي يعاني منها الحاج والأدوية التي يتناولها، لافتاً إلى أنها ستضاف ‏إلى سجل البيانات الشخصية في الأسورة التي سوف يرتديها الحاج.

 

وأضاف "شوقي" انه لأول مرة تم إنشاء موقع الكتروني (www.haj.ccs.gov.eg) يقدم الخدمات للحجاج بدءا من التقدم للحج مروراً بفترة أداء المناسك ونهاية بالعودة إلى الوطن، فضلاً عن نشر التوعية والنصائح والأخبار بشكل دوري، بالإضافة إلى خريطة تم وضعها لنقاط الخدمات وأماكن العيادات بالمملكة وخدمة تحديد طرق الوصول إليها تسهيلاً على الحجاج.

 

ومن جهته قال الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائي انه تم دراسة كافة التقارير الخاصة بالبعثات الطبية لحج عامي 1437-1438 هـ وتحديد التقديرات المطلوبة للبعثة، حيث تراوحت نسبة التقديرات من 75% إلى 120% من الاستهلاك السابق من الأدوية والمستلزمات  الطبية، لافتاً إلى انه تم توزيع الكميات المطلوبة لتغطية استهلاك الحجاج بنسبة 85% بمكة ونسبة 15% بالمدينة، مشيراً إلى أن عدد أصناف الأدوية العام الجاري بلغ 107 صنف، وأنه تم إضافة أصناف غير موجودة بالأعوام السابقة ومنها الأنسولين بكميات محدودة للتعامل في الطوارئ، وأصناف دوائية تستخدم لعلاج البروستاتا و2 صنف لعلاج الحكة "الجرب".

 

ولفت "عيد" إلى أنه تم تحديد يوم الخميس القادم الساعة  10 صباحاً لإجراء القرعة العلنية لاختيار أعضاء البعثة الطبية هذا العام وذلك بالمسرح الكبير بمعهد تدريب الأطباء بالعباسية.

 

يذكر أنه قد تم إضافة شروط احترازية خوفاً على الحجاج في بيت الله الحرام، ولضمان عدم تزوير  الشهادات الصحية، حيث سيقدم كل حاج شهادة طبية من مستشفى حكومي مختومة بختم النسر مع تدوين بها الأمراض التي يعاني منها والأدوية التي سوف يتناولها، بعد إجراء الكشف الطبي له، بالإضافة إلى شهادة التطعيمات، لكي يستخرج التأشيرة.