الإثنين 03 أغسطس 2020 الموافق 13 ذو الحجة 1441

وزير التعليم العالى يترأس اجتماع مجلس المراكز والمعاهد والهيئات البحثية

الأربعاء 20/يونيو/2018 - 12:58 م
الهلال اليوم
معتز عوض
طباعة

ترأس الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أمس الثلاثاء، اجتماع مجلس المراكز والمعاهد والهيئات البحثية، بحضور الدكتور ياسر رفعت أمين المجلس، ونائب الوزير للبحث العلمى، والدكتور عمرو عدلى نائب الوزير لشؤون الجامعات، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا.

وقدم الوزير فى بداية الاجتماع الشكر للدكتور عصام خميس، على جهوده السابقة التى قدمها خلال فترة عمله نائبا للوزير لشؤون البحث العلمى، مثمنا دوره فى الملفات المهمة التى شارك بها ومنها استراتيجية البحث العلمى، والتصنيف الدولى للجامعات، وقضية إنقاذ البحيرات المصرية.

كما قدم عبد الغفار التهنئة لكل من الدكتور عمرو عدلى لتكليفه بمنصب نائب الوزير لشؤون الجامعات، مشيدا بما يمثله هذا الاختيار من إضافة ثرية للعمل الجامعى، والدكتور ياسر رفعت نائبا لشؤون البحث العلمى، مشيرًا إلى أن اختيار الدكتور ياسر رفعت يأتى تأكيدا على الاهتمام بالمراكز والمعاهد البحثية، باعتباره ملما بكل مشكلات البحث العلمى والباحثين بها، مؤكدا تكثيف العمل للنهوض بها وبمنظومة البحث العلمى ككل خلال الفترة القادمة، ومشددا على تفعيل التعاون بين نائبى الوزير لربط البحث العلمى بالجامعات والمعاهد والمراكز البحثية معا، وتوحيد خطة العمل بالجهات البحثية المختلفة داخل الدولة، وتوجيهها لخدمة أهداف خطة التنمية المستدامة 2030.

وشدد الوزير على ضرورة وضع ضوابط واضحة وقوية للعمل البحثى، والعمل بحزم للتغلب على العوائق الإدارية والروتين داخل جهات البحث العلمى المختلفة، وبذل الجهد لدفع العمل وإحداث تغيير جذرى ونقلة كبيرة للبحث العلمى يكون لها مردودها داخل المجتمع.

وأشار الوزير إلى عقد اتفاق مع وزارة الصحة خلال اجتماعه مع د. هالة زايد وزيرة الصحة صباح أمس للتعاون مع المراكز والمعاهد البحثية، واستعداد وزارة الصحة لتبنى مخرجات البحث العلمى التى تقدمها المراكز البحثية من أجهزة وابتكارات على أن تخدم المجال الطبى وتصلح للتطبيق داخل مستشفيات وزارة الصحة.

ناقش المجلس تعديل قواعد التعيين والترقية داخل المراكز والمعاهد والهيئات البحثية، وربطها بالإنتاج العلمى والأداء البحثى للباحثين، وتعيين نائب للشركات وريادة الأعمال داخل كل مركز تسهيلا لبدء إنشاء الشركات وفقا لقانون حوافز العلوم والابتكار.

كما ناقش المجلس آليات ربط المعاهد والمراكز البحثية داخل بوابة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء وتفعيل خدمة استقبال شكاوى المواطنين والرد عليها، وقدم الدكتور طارق الرفاعى مدير بوابة الشكاوى عرضا تفصيليا لعمل المنظومة، وأهمية العمل بها فى فتح قنوات التواصل مع المواطنين فى ظل اهتمام القيادة السياسية ومجلس الوزراء بتفعيل المنظومة داخل جميع الجهات الحكومية، وأكد الوزير على تخصيص نقطة اتصال داخل كل مركز بحثى لتسهيل تلقى الشكاوى وربطها بالمنظومة.

وناقش المجلس كتاب وزارة الإنتاج الحربى بشأن تنفيذ قرارات مجلس الوزراء بتطبيق نظام ترشيد المياه الذكى داخل الجهات الحكومية، وذلك بتوفير صنابير وعدادات مياه تحقق وفر 75% من استهلاك المياه وتعميم تركيبها بالجهات الحكومية المختلفة، وأكد الوزير على إجراء دراسة هندسية بكل جهة بحثية لتحديد كيفية تطبيق التجربة بداخلها وفقا لاحتياجاتها من المياه.

ووافق المجلس على إنشاء مركز الدراسات والاستشارات الجيوفيزيقية كوحدة ذات طابع خاص تابعة للمعهد القومى للبحوث الفلكية.

كما وافق المجلس على إدراج تطبيقات الاستشعار عن بعد ضمن تخصصات اللجنة العلمية الدائمة للإنتاج النباتى، بالهيئة القومية للاستشعار عن بعد.

ووافق المجلس على تشكيل لجنة لاختيار رئيس شعبة مترولوجيا الكيمياء بالمعهد القومى للقياس والمعايرة.

وافق المجلس أيضا على إضافة عضو جديد ضمن أعضاء اللجنة العلمية الدائمة للجيولوجيا والجيوفيزياء بمعهد بحوث البترول.

وناقش المجلس تطبيق فكرة الشهادات المؤمنة، داخل المراكز والمعاهد والهيئات البحثية داخل مصر.