الجمعة 23 أكتوبر 2020 الموافق 06 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

سعد الحريري: القوى السياسية عليها أن تتواضع وتضحي من أجل مصلحة لبنان

الثلاثاء 07/أغسطس/2018 - 07:54 م
سعد الحريري
سعد الحريري
الهلال اليوم
طباعة
قال رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، إن الفرقاء السياسيين عليهم أن يتواضعوا في مطالبهم وأن يقدموا بعض التضحيات لأجل مصلحة البلاد واللبنانيين.. معربا عن دهشته البالغة من تحميل البعض له مسئولية التأخير في تشكيل الحكومة.
وأشار "الحريري" – في تصريحات صحفية مساء اليوم الثلاثاء– إلى أنه على تواصل دائم مع كافة الفرقاء السياسيين، حتى وإن لم يتلق بهم وجها لوجه، وأنه على الجميع الالتفات إلى الوضع الاقتصادي الذي تعاني منه البلاد.
وأكد أنه لم يلمس جديدا في موقف رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، وأنه "إذا كان المطلوب من رئيس الحكومة أن يقدم هو كل التنازلات فنحن ضحينا كثيرا".. مشددا على أنه يرغب في حدوث تقدم في ملف تشكيل الحكومة، وليس خلق العقد أمامها.
واعتبر أن المشكلة الأساسية، والتي لطالما حذر منها، تتمثل في "الخروج على الإعلام بمواقف سياسية يتمترس أصحابها خلفها.. فلو لم يعلن أي طرف عن موقفه، لكان من السهل التراجع عنه، لكننا الآن سنرى كيف نحل الأمور بالأسلوب الصحيح".
ونفى الحريري أن تكون هناك أي خطورة على مقررات مؤتمر سيدر (لدعم اقتصاد لبنان وبنيته التحتية).. مضيفا في ذات الوقت: "لكن الدول (المانحة) لن تنتظرنا إلى الأبد".
وأكد سعد الحريري عدم وجود أي تدخل خارجي لمنع تشكيل الحكومة.. موضحا: "على العكس من ذلك، هناك اندفاع من الخارج لإرساء الاستقرار في لبنان.. وقد لاحظنا كم زيارات العديد من المسئولين الأجانب إلى لبنان وسيل الاتصالات الذي تلقيناه، الرئيس ميشال عون وأنا، من أجل حثنا على تشكيل الحكومة، فالمجتمع الدولي حريص على أن تشكل الحكومة وأن يبدأ تنفيذ مقررات مؤتمر سيدر".
وأضاف: "والدول العربية كما الغربية، كلها حريصة على أن يكون هناك استقرار وثبات للوضع في لبنان لأن التحديات التي نواجهها، سواء على الصعيد الاقتصادي أو الإقليمي أو بالنسبة للنازحين، كلها تحديات جدية".
وقال الحريري: "لا أحد يحيلني إلى أحد.. أنا رئيس حكومة، أشكل حكومة وأتحدث مع كل الفرقاء، وكل فريق لديه مطالب مسجلة لدي جميعها.. أنا أعمل على تشكيل حكومة وفاق وطني".. وذلك ردا على سؤال حول ما إذا كانت المشكلة بأن رئيس الجمهورية ميشال عون قد أحاله إلى وزير الخارجية رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل للاتفاق سويا على الحصص الوزارية.
وأشار الحريري إلى أنه على تواصل مع حزب الله في شأن تشكيل الحكومة.. لافتا إلى أن الحزب يريد تشكيل حكومة شأن الجميع.. وذلك ردا على سؤال حول تأثير العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران وتأثيرها على تشكيل الحكومة في لبنان.