الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 الموافق 09 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

«اﻹسكندرية السينمائي»: إطلاق اسم الفنان محمود عبد العزيز على إحدى جوائز المهرجان

الإثنين 01/أكتوبر/2018 - 10:20 م
محمود عبدالعزيز
محمود عبدالعزيز
الهلال اليوم
طباعة
قال الناقد السينمائي الأمير أباظة، رئيس مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط الـ 34، إنه تقرر إطلاق اسم الفنان الراحل محمود عبدالعزيز، على جائزة الإبداع الفني، والتي تعد أهم جائزة في المهرجان، بداية من هذه الدورة.

وأشار رئيس المهرجان - خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء اليوم بالإسكندرية - إلى إن هذه الدورة تختلف عن دورات المهرجان السابقة من حيث الميزانية؛ التي تعد الأضخم في تاريخ المهرجان وعدد الأفلام والمكرمين والإصدارات السينمائية من الكتب والدراسات السينمائية.

وأضاف أن هذه الدورة تحمل اسم الفنانة الكبيرة نادية لطفي، وشعارها (القدس عربية)، موضحا أن مكتبة الإسكندرية ستستضيف حفلي الافتتاح والختام، كما سيكرم المهرجان عددا من الشخصيات العربية المؤثرة في صناعة الفن السينمائي؛ وهم الفنان السوري عباس النوري، والمخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي، والفنانة المغربية راوية المغربية، والمنتج الفلسطيني الكبير حسين القلا.

وقال أباظة إن المهرجان " يخصص في برامج تكريماته، برنامجا خاصا لتكريم اثنين من رموز الإبداع السينمائي اليوناني أصحاب الأصول المصرية، واللذين شهدت مدينة الإسكندرية نشأتهما وطفولتهما، الأول هو المنتج والمخرج والكاتب نيكوس براكس، الذى ولد في اﻹسكندرية لوالدين يونانيين ودرس تصميم الأزياء والمسرح بأكاديمية الفنون الجميلة بميونخ، وعمل كمصمم مسرح وأزياء وإنتاج فى ألمانيا، وأيضا في اليونان ونال جوائز عن العديد من أفلامه، والثاني جورج باباليوس، منتج ومدير المركز السينمائي اليوناني السابق، وولد في مدينة الإسكندرية عام 1946، ثم سافر إلى اليونان عام 1957، وأنتج عددا من الأفلام، وفى عام 2006 أصبح رئيسا للمركز السينمائي اليوناني".

وواصل أباظة "قائمة التكريمات المصرية ستضم عددا من نجوم وصناع السينما في مصر؛ وهم الفنان الكبير فاروق الفيشاوي، ويصدر عنه كتاب انتهى من تأليفه الكاتب الصحفي والروائي عادل سعد، ويحمل اسم «الفن.. حياة»، كما يكرم المهرجان الموسيقار عمر خيرت، حيث انتهى الكاتب الصحفي قدري الحجار، من إعداد دراسة عن أفلامه وموسيقاه بعنوان «ساحر الموسيقى»، وتكريم المخرج السينمائي أحمد يحيى الذي انتهى الكاتب الكبير مصطفى محرم، من تأليف كتاب عن مشواره الفني وأفلامه، بالإضافة إلى مدير التصوير السينمائي الدكتور ماهر راضي، ويصدر عنه كتاب بقلم الدكتور مجدي عبد الرحمن، وأخيرا تكريم الناقدة السينمائية ماجدة موريس، حيث انتهت الناقدة انتصار دردير، من إعداد دراسة حول مشوارها النقدي بعنوان «حلو ومر السينما».

وذكر رئيس المهرجان أن مطبوعات الدورة الـ 34 ستضم 15 كتابا لأول مرة ضمن برامجه وأقسامه المختلفة، منها كتاب الفنانة الكبيرة نادية لطفي التي تقام الدورة باسمها بعنوان "سيدة اللمسة الساحرة"، إلى جانب خمسة كتب عن المكرمين المصريين. ويحتفل المهرجان بمئوية ثلاثة من رواد السياسة والفن في مصر حيث يحتفل بمئوية الزعيم الخالد جمال عبد الناصر، وعلاقته بالسينما من خلال كتاب بعنوان "عبد الناصر والسينما"، كما يحتفل بمئوية مؤسس المهرجانات السينمائية الدولية في مصر ومؤسس الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما الكاتب والأثري الكبير كمال الملاخ، بكتاب عنوانه "كمال الملاخ.. الفرعون الأخير"، ويحتفل بمئوية الموسيقار محمد فوزي بكتاب "عن سينما محمد فوزى.. صانع البهجة"، كما يصدر كتاب "ليلى بنت مصر" احتفالا بمئوية ليلى مراد، وكذلك يحتفي المهرجان بمرور عشر سنوات على رحيل المخرج الكبير يوسف شاهين ويصدر كتابين الأول "معارك شاهين"، والثاني بعنوان "شاهين".

وأشار إلى أن المهرجان يحتفي بمرور 50 عاما على إنشاء جماعة السينما الجديدة ويصدر ثلاثة كتب؛ الأول "جماعة السينما الجديدة" والثاني بعنوان "مجلة الغاضبين"، أما الثالث بعنوان "جماعة السينما الجديدة وإنتاجهم السينمائى، مضيفا أن المهرجان اتبع تقليدا جديدا يعد الأول من نوعه في إطار الاحتفاء برموز السينما ممن يكرمهم المهرجان، حيث تطلق أسماء الفنانين المكرمين على قاعات العرض والندوات في الفندق الذي تقام به فعاليات المهرجان.

ومن المقرر أن تفتتح الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، والدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ الإسكندرية، بعد غد الأربعاء، فعاليات المهرجان، والتي تستمر حتى 8 أكتوبر الجاري.