الجمعة 22 يناير 2021 الموافق 09 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

خلال زيارته.. وزير النقل: الطريق الدائري شريانًا حيويًا هامًا «صور»

الخميس 22/نوفمبر/2018 - 02:05 م
جانب من الجولة
جانب من الجولة
علي عقيلي
طباعة

أجرى الدكتور هشام عرفات وزير النقل، للمرة الثانية خلال ثلاثة أسابيع، جولة تفقدية، اليوم الخميس؛ يرافقه اللواء عادل ترك رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري؛ لمتابعة أعمال إنشاء وتنفيذ طريق داعم داخلي للطريق الدائري، بطول 30 كم، بإجمالي تكلفة 150 مليون جنيه، وكذلك متابعة أعمال تطوير الدائري، في إطار المتابعة الدورية للمشروعات التي تنفذها وزارة النقل.

وتفقد وزير النقل، قطاعات الطريق الداعم الداخلي في المسافة من السويس، حتى الأوتوستراد، وما يشمله المشروع من مشروعات حماية الطريق الدائري من الأمطار والسيول؛ حيث تفقد 3 خزانات مياه بالطريق الداعم، وربطها على المصارف المختلفة، وذلك من إجمالي 5 خزانات يتم تنفيذها  لتجميع مياه الأمطار من الطريق الدائري، الداعم لضمان إنسيابية الحركة المرورية بالطريقين، والتقى  وزير النقل بالعاملين، مؤكدًا على ضرورة الالتزام بالجدول الزمني المحدد نهاية هذا العام، وأهمية هذا المشروع في تحقيق الإنسيابية المرورية في المسافة من السويس، وحتى الأوتوستراد، مشيرًا إلى أن الطريق الداعم سيكون 4 حارات للقادم من طريق السويس باتجاه الأوتوستراد، وسيتم الانتهاء من تنفيذه قبل نهاية هذا العام.

وأشار الدكتور هشام عرفات، إلى أن هناك اهتمامًا كبيرًا من الحكومة ممثلة في وزارة النقل  بصيانة الطريق الدائري، وتطويره بصفة مستمرة باعتباره شريانًا حيويًا هامًا، وأحد أهم المحاور المرورية بالقاهرة الكبرى؛ خاصة وأن استراتيجية الوزارة في قطاع الطرق والكباري ترتكز على إصلاح وصيانة شبكة الطرق والكباري القديمة بالتوازي مع إنشاء المشروعات القومية الجديدة، مضيفًا أنه بالنسبة للطريق الدائري فإنه يتم تنفيذ  عمليات رفع الكفاءة والتطوير، وتحسين مستوى الخدمة ورفع مستويات الأمن والسلامة، وصيانة  فواصل الكباري، واستكمال  أعمال التخطيط السطحي، وتدعيم الطريق باللوحات الإرشادية؛ خاصة على مداخل ومخارج الطريق.

وشدد وزير النقل، على المتابعة المستمرة لأعمال نظافة الطريق الدائري، مع التأكيد على  ضرورة دفع مزيد من الشركات، والمعدات، ومجموعات العمل الخاصة بالنظافة، وأن تكون هذه الأعمال في كل القطاعات وفي المداخل والمخارج مع استمرار الحملات الخاصة بإزالة التعديات على الطريق أعلى وأسفل الدائري.