الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 الموافق 12 صفر 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

ارتفاع أعداد المصابين برصاص الاحتلال الإسرائيلي على حدود قطاع غزة إلى 17 فلسطينيا

الجمعة 07/ديسمبر/2018 - 06:10 م
أرشيفية
أرشيفية
الهلال اليوم
طباعة

أصيب 17 فلسطينيا بالرصاص الحي، أحدهم حالته حرجة، وآخرون بالاختناق اليوم الجمعة، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرات سلمية شرق قطاع غزة.

وقالت مصادر طبية إن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع صوب الفلسطينيين على مقربة من السياج الفاصل شرق القطاع، ما أدى لإصابة 17 مواطنا بجروح، أحدهم وصفت جروحه بالحرجة، وآخرين بالاختناق، تم علاجهم ميدانيا.

وتوافدت الجماهير الفلسطينية إلى مخيمات العودة على الحدود الشرقية لقطاع غزة للمشاركة في الجمعة الـ37 من مسيرات العودة وكسر الحصار.

 وتأتي جمعة "انتفاضة الحجارة الكبرى" بالتزامن مع تصويت الأمم المتحدة ضد إدانة المقاومة.

وأطلقت قوات الاحتلال النار بشكل مباشر صوب تجمع للمتظاهرين لحظة اقترابهم من السياج الفاصل شرق منطقة خزاعة جنوب قطاع غزة وسط انتشار لقناصة الاحتلال خلف السواتر الترابية المقابلة لمخيم العودة شرق منطقة "خزاعة" شرق "خان يونس"، كما أطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز باتجاه المتظاهرين السلميين شرق "جباليا" شمال قطاع غزة.

من جانبها، قالت حركة "حماس" إن جماهير الشعب الفلسطيني تصر على مواصلة مسيرات العودة وكسر الحصار للجمعة الـ 37، التي تتزامن مع الذكرى 31 لانتفاضة الحجارة الكبرى، التي ثار فيها الشعب الفلسطيني بكل أطيافه ضد الاحتلال.

وقال حازم قاسم الناطق باسم حركة "حماس" إن مسيرات العودة هي امتداد للفعل الشعبي العظيم في انتفاضة الحجارة، التي أعادت إحياء القضية في كل العالم، واليوم تعيد مسيرات العودة تثبيت حقوق الشعب الفلسطيني في مواجهة مشاريع التصفية للقضية الفلسطينية.

وأضاف: "سيظل نضال شعبنا العادل والمشروع متواصلا حتى تحقيق أهدافه بالحرية والعودة، وستستمر مسيرات العودة حتى تحقيق أهدافها، وفي مقدمتها كسر الحصار عن قطاع غزة".