الجمعة 27 نوفمبر 2020 الموافق 12 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

منتخب "أسود التيرانجا" يفتتح مشواره الإفريقي أمام "ملوك الطوائف"

الأحد 23/يونيو/2019 - 06:09 ص
الهلال اليوم
هيثم موسى
طباعة
المجموعة الثالثة السنغال تسعى للمنافسة على اللقب مبكرا وتحقيق الفوز على المنتخب التزاني

يفتتح المنتخب السنغالى أولى مواجهات المجموعة الثالثة بمواجهة منتخب تنزانيا في تمام الساعة السابعة مساء اليوم على ملعب الدفاع الجوي، بكأس الأمم الإفريقية التي تقام في مصر حتى 19 يوليو المقبل.

ونستعرض  خلال التقرير التالي تاريخ الفريقين في البطولة الإفريقية ومشوارهم في  التصفيات حتى وصولهم إلى كان 2019 . 

_ السنغال " أسود التيرانجا".

تخوض السنغال مواجهات دور المجموعات ضمن المجموعة الثالثة التي تضم أيضا منتخبات الجزائر،كينيا، و تسعى " أسود التيرانجا " في حجز مكانهم بسهولة في دور الثمانية بصحبة الجزائر المرشح الثاني في المجموعة، بينما بتصارع كلا من تنزانيا وكينيا على المركز الثالث، للتأهل ضمن "أفضل ثالث" .

ويتربع منتخب السنغال الذي يبحث عن لقبه الأول في المسابقة القارية، على صدارة قائمة المنتخبات الأعلى قيمة في البطولة، وتبلغ قيمته السوقية 351 مليون يورو، ويرجع الفضل في ذلك إلى امتلاك المنتخب الملقب بـ"أسود التيرانجا" للعديد من النجوم المحترفين في أقوى الأندية الأوروبية، وعلى رأسهم ساديو ماني هداف نادي ليفربول، وخاليدو كوليبالي لاعب نابولي، الذي اختير أفضل مدافع في الدوري الإيطالي في الموسم المنصرم.

ويبلغ إجمالي القيم السوقية للمنتخبات الـ24 المشاركة في البطولة نحو 2.3 مليار يورو، وفقا لموقع "ترانسفير ماركت"، المتخصص في القيم السوقية للاعبي كرة القدم.
"أسود التيرانجا أسم كبير في عالم كرة القدم الإفريقية والدولية ويضم حاليا لاعبي محترفين في الخارج،ساهمو مؤخرا في تأهل منتخبهم لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وبالرغم من قوة السنغال إلا أنه لا على الصعيد الأفريقى لم ينجح في تاريخه في التتويج بلقب كأس الأمم الأفريقية، وكان أكبر إنجاز حققه هو التأهل لنهائي نسخة 2002، والتى توجت بها الكاميرون بعد الفوز على السنغال بركلات الترجيح 3-2 بعد التعادل بدون أهداف.

وتقام هذه النسخة هي الـ33 التي يشارك فيها " أسود التيرانجا"، ومن أقوى المرشحين لنيل لقب الأميرة السمراء التي تقام في مصر.

_ منتخب تنزانيا "نجوم الطوائف"

يعود منتخب تنزانيا إلى الأمم الإفريقية بعد غياب دام أكثر من 39 عاما، حيث كان آخر تأهل للمنتخب الملقب بـ "نجوم الطوائف" عام 1980 في البطولة التي أقيمت حينئذ بنيجيريا،وهو التأهل الوحيد الذي أتاح للمنتخب - صاحب التاريخ المحدود في المشاركة الإفريقية.
ويطمح المنتخب التنزاني في التمثيل المشرف، حيث يعد الهدف الأسمى، كما أن التأهل لدور الـ16 سيكون هدف أمونيكي الأقصى، ولكن بالطبع ليس عن طريق التأهل ضمن أحسن المنتخبات التي احتلت المركز الثالث في المجموعات.

_تاريخ تنزانيا في إفريقيا.

يعد الاتحاد التنزاني من أقدم التحادادت التي تأسست في إفريقيا، حيث تأسست عام 1930، ولكنه انضم للاتحاد الأفريقي" كاف" والاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"أيضا في عام 1964.
ولم يحقق منتخب "نجوم الطوائف" أي إنجاز يذكر له علي المستوى الدولي سوي التأهل لأمم أفريقيا عام 1980 وتذيل مجموعته بنقطة واحدة، وكانت هذه المجموعة تضم منتخبات مصر ونيجيريا وكوت ديفوار.
أما على مستوى البطولات الودية فإنه حقق لقب بطولة "سيكافا" 3 مرات، وهي بطولة تقام بين منتخبات وسط وشرق أفريقيا، حيث تعد أقدم بطولة في تاريخ أفريقيا، وتوج بلقبها أعوام 1974، و1994، و2010.

_ مشاركات ضعيفة للمنتخب التنزاني في أمم إفريقيا
تعد مشاركات منتخب تنزانيا في البطولات الأفريقية الرياضية محدودة، حيث شارك في بطولة الألعاب الأفريقية مرة واحدة وكانت في عام 1973 ولكنه حل كضيف شرف في البطولة حيث لعب 3 مباريات أمام الجزائر وغانا ونيجيريا وخسرها جميعا بنتيجة 4-2 أمام الجزائر و1-0 أمام غانا و2-1 امام نيجيريا وخرج من البطولة ولم يعد إليها مرة أخرى.
وشارك منتخب تنزانيا في تصفيات أمم أفريقيا لكأس العالم ثلاث مرات، وكانت المرة الأولى عام 1998 وخرج حينها من الدور التمهيدي أمام غانا عندما تعادل على أرضه سلبيا وخسر في غانا 2-1، وخرج في المرة الثانية في عام 2002 أيضا أمام منتخب غانا الذي فاز على تنزانيا ذهابا على ارضه 1-0 وخارج ارضه 3-2 وكانت المرة الثالثة في عام 2006 وخرج منها أيضا ولكن هذه المرة أمام منتخب كينيا حيث خسر خارج أرضه بثلاثية نظيفه بعد أن تعادل سلبيا على أرضه.
وشارك في تصفيات كأس الأمم الأفريقية مرتين، الأولى كانت عام 2002-2003 وخسر حينها في ست مباريات كانت أمام كل من بنين والسودان وزامبيا (ذهابا وإيابا) والثانية في عام 2006-2007 ولعب خلالها ست مباريات أيضا وفاز في مباراتين على بوركينا فاسو (ذهابا وإيابا) وتعادل خارج أرضه مع موزمبيق وعلى أرضه مع السنغال خسر باقي المباريات.

كيف تأهل منتخب التيرانجا إلى أمم أفريقيا.

هيمن الفريق السنغالي وفرض سيرطته على المجموعة الأولى التي كانت تضم معه منتخب السودان ومنتخب مدغشقر وغينيا الإستوائية.
حصد "أسود التيرانجا" 16 نقطة في الصدارة وحل مدغشقر في المركز الثاني برصيد 10 نقاط، حيث تغلب السنغال في المواجهة الأولى على غينيا الإستوائية بثلاثة أهداف دون رد، وتعادلوا مع مدغشقر في المباراة الأولى بهدفين لكل فريق، ثم عادوا وكرروا الثلاثية البيضاء وحققوا فوز ساحق على السودان، وفي العودة فاوز على السودان بهدف نظيف، وفازو على غينيا الإستوائية في المرة الثانية بهدف نظيف، ثم اختتم انتصارته بالفوز على مدغشقر بهدفين مقابل لاشئ.

_ مشوار "ملوك الطوائف" في أمم إفريقيا كان صعبا للغاية

كان مشوار الفريق التنزاني صعبا للغاية خلال من أجل العودة لتمثيل بلاده بعد غياب طويل، بالرغم من ضعف المجموعة التي كان يشاركون فيها في التصفيات المؤهلة لهذه البطولة، حيث كانت تصم المجموعة منتخبات أوغندا وليسوتو والرأس الأخضر.

صعود درامي لـ" نجوم الطوائف"، فبعد انقضاء نصف التصفيات وعقب الجولة الثالثة كان يتذيل المجموعة برصيد نقطتين بعد التعادل مع ليسوتو وأوغندا ثم الخسارة من "الرأس الأخضر" بثلاثية نظيفة، وصعدوا في آخر لقاء من التصفيات بعد احتلالهم المركز الثاني برصيد 8 نقاط، ومنتخب أوغندا جاء في المركز الأول برصيد 13 نقطة، ومنتخب ليسوتو صاحب المرتبة الثالثة برصيد 6 نقاط، والمتذيل منتخب الرأس الأخضر برصيد 5 نقاط.