السبت 25 يناير 2020 الموافق 30 جمادى الأولى 1441

السيسي يستعرض هموم القارة السمراء بقمة العشرين.. وخبراء: مشاركة الرئيس فرصة لعرض رؤى مصر بشأن القضايا الملحة.. وسينقل الرؤى والطموحات الأفريقية.. والقضايا العربية والإرهاب على رأس الأولويات

الأربعاء 26/يونيو/2019 - 04:19 م
الهلال اليوم
أماني محمد
طباعة
أكد خبراء سياسيون ودبلوماسيون أن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي بقمة مجموعة العشرين تعكس قوة الدولة المصرية واقتصادها وهي فرصة لعرض رؤى مصر بشأن القضايا الملحة على المستوى العالمي، مضيفا إن الرئيس سينقل الرؤى والطموحات الأفريقية للدول الكبار، حيث ستكون القضايا الأفريقية والعربية والإرهاب على رأس أجندته.

وتوجه الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الأربعاء، إلى اليابان للمشاركة في قمة مجموعة العشرين G20، والتي ستعقد بمدينة أوساكا، تلبيةً لدعوة من رئيس الوزراء الياباني الذي تتولى بلاده الرئاسة الحالية للمجموعة، في ضوء رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، إلى جانب العلاقات الوثيقة والمتنامية التي تربط بين مصر واليابان، وما تمثله مصر من ثقل على الصعيدين الإقليمي والدولي.

ومن المقرر أن يركز الرئيس خلال أعمال القمة على مختلف الموضوعات التي تهم الدول النامية بوجه عام والأفريقية على وجه الخصوص، لا سيما فيما يتعلق بأهمية تعزيز الجهود الدولية لتيسير اندماج الدول النامية في الاقتصاد العالمي، على خلفية ما يوفره من فرص ومزايا تساهم في تحقيق النمو الاقتصادي.

كما سيؤكد الرئيس ضرورة تقديم المساندة الفعالة للدول النامية في سعيها لتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030، بما في ذلك تيسير نقل التكنولوجيا إليها، وتوطين الصناعة، ودفع حركة الاستثمار الأجنبى إليها، فضلاً عن ضرورة التزام الدول المتقدمة بتعهداتها في إطار اتفاقية باريس لتغير المناخ، وتمكين الدول النامية من زيادة الاعتماد على مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة.

 

أجندة الرئيس

الدكتور أشرف سنجر، أستاذ العلوم السياسية، وعضو المجلس المصري للشؤون الخارجية، قال إن مشاركة الرئيس عبد الفتاح في قمة العشرين في اليابان تحمل أهمية كبرى حيث سيمثل الرئيس الدولة المصرية كما سيتحدث باسم القارة الأفريقية باعتبار أن مصر هي الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي، كما سيكون معبرا عن الجانب العربي لكون مصر دولة محورية في المنطقة.

 

وأكد سنجر، في تصريح لـ"الهلال اليوم"، أن القمة يحضرها زعماء العالم الصناعي والعسكري وتمثل منصة لالتقاء قيادات العالم في مكان واحد، موضحا أن الرئيس سيطرح خلال القمة القضايا التي تهم مصر وعلى رأسها قضية مكافحة الإرهاب كآفة عالمية تهدد أمن الدولة والعالم في ظل الجهود التي يبذلها الرئيس في طرح تلك القضية أمام المجتمع الدولي وأهمية العمل الجماعي لمواجهة الإرهاب.

 

وأوضح أن الرئيس سيقدم فرص التنمية والاستثمار في مصر وما حققته من نجاحات لتشجيع المستثمرين والسياحة ودعم الاقتصاد المصري، مشيرا إلى أن الرئيس سيعرض أيضا قضايا الهجرة غير المشروعة والقضايا العربية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية وأمن الخليج كملفين محوريين في السياسة الخارجية المصرية، إلى جانب الأوضاع السورية واليمنية والليبية ورؤى حل تلك الصراعات.

 

وأشار إلى أن الرئيس سيركز خلال مشاركته بالقمة على قضايا القارة الأفريقية أيضا، كالمشاكل والصراعات القبلية وعدم الاستقرار السياسي، مؤكدا أن مصر تقدم كل الدعم والعون للأشقاء الأفارقة وتسعى لخلق تعاون للتبادل الاقتصادي والتجاري ومواجهة النزوح والهجرة الداخلية ودعم قضايا الشباب.

 

نقل الرؤى والطموحات الأفريقية

فيما قال السفير محمد العرابي، وزير الخارجية الأسبق وعضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي بقمة العشرين في اليابان تؤكد قوة الاقتصاد المصري وأنه يسير في الطريق الصحيح، مضيفا أن الرئيس يشارك أيضا بصفته رئيسا للاتحاد الأفريقي مما يعطي ثقل لمصر.

 

وأوضح العرابي، في تصريح لـ"الهلال اليوم"، أن مجموعة العشرين هي أهم تجمع سياسي اقتصادي في العالم يجمع الدول العشرين الكبرى اقتصاديا، مضيفا أن الرئيس سيعمل على نقل الرؤى الأفريقية لتلك الدول خلال مشاركته بالقمة وسيعرض متطلبات التنمية والتعاون الاقتصادي والتنمية الشاملة والمستدامة التي تنشدها القارة.

 

وأكد أن المشاركة المصرية بالقمة مهمة ولها مغزى كبير بأن مصر تسير في الاتجاه الصحيح اقتصاديا وتستطيع أن يكون لها تأثيرا ومساهمة في نقل الطموحات الأفريقية للدول العشرين، مضيفا أن الزيارة فرصة أيضا للقاء عدد من قادة العالم وتعميق التعاون على المستوى الثنائي بين مصر واليابان.

 

عرض رؤى مصر

ومن جانبه، قال الدكتور محمد صادق إسماعيل، مدير المركز العربي للدراسات السياسية، إن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في قمة العشرين تأتي في ضوء حرص مصر على المشاركة في الفعاليات والمحافل الدولية على المستوى السياسي والاقتصادي، كما أنها فرصة للالتقاء الرئيس مع كبرى الشركات العالمية لدعم الاقتصادي المصري وتنمية الاستثمارات.

 

وأوضح إسماعيل، في تصريح لـ"الهلال اليوم"، أن الرئيس خلال زيارته لليابان ومشاركته بالقمة سيعرض الفرص الاستثمارية المتاحة في مصر لأنها أصبحت قبلة للعديد من المستثمرين في العالم، مضيفا إن القمة فرصة للقاء الرئيس بقادة دول العالم لمناقشة القضايا المختلفة وعرض رؤى مصر بشأن التنمية الاقتصادية والقضايا الملحة على مستوى العالم.

 

وأضاف إن الرئيس أيضا سيعرض قضايا القارة الأفريقية في ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقية، وخاصة أنه عقدت عدة فعاليات تتعلق بالقضايا الأوروبية الأفريقية والقضايا العربية الأوروبية، واستضافت مصر عدد من تلك الفعاليات، مشيرا إلى أن وجود عدة ملفات سياسية خلال القمة حيث سيطرح الرئيس الرؤية المصرية بشأن مكافحة الإرهاب والهجرة غير المشروعة واللاجئين.

 

وأكد أن تلك القضايا تشغل اهتمام العالم في الوقت ومصر لها دورا بارزا في تأكيد حقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب وكل القضايا التي تهم المجتمع الدولي، مضيفا إن القمة هي فرصة لعرض الرؤى المصرية ودعم الاستثمارات والفرص الاقتصادية المصرية.