الجمعة 07 أغسطس 2020 الموافق 17 ذو الحجة 1441

سلاح الجو الليبي يستهدف مجموعة مسلحة تابعة للمعارضة التشادية جنوب البلاد

الأربعاء 10/يوليه/2019 - 01:01 ص
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة

أعلن الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، مساء الثلاثاء، استهداف طائرات سلاح الجو الليبي تجمع لمجموعة مسلحة تابعة للمعارضة التشادية جنوب البلاد، مشيراً إلى سقوط عدد من الضحايا خلال اشتباكات بالمدينة.

وقال المركز الإعلامي للواء 73 مشاة التابع للجيش الوطني الليبي في بيان صحفي عبر صفحته على "فيسبوك"، إن "سلاح الجو يستهدف تجمع لمجموعة مرتزقة محسوبة على المعارضة التشادية خلف غواط وخلف المشروع في مدينة مرزق"، مشيراً إلى أنه "استهدف رتل في طريق قطرون الصحراوي الخلفي المؤدي إلى تراغن ومن ثم للغرب إلى مرزق".

 

وأشار البيان أن "اشتباكات دارت يوم الاثنين في منطقة مرزق وشهدت تكاتف أبناء مرزق ضد مرتزقة المعارضة التشادية أستشهد فيها ثلاثة من أبناء مرزق".

وأعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس الثلاثاء، عن قلقها بشكل كبير بشأن استمرار الإعمال العدائية التي تشهدها مدينة مرزق الليبية جنوب البلاد، داعية كل الإطراف لوقف فوري للقتال وضبط النفس.

 

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا خلال بيان صحفي عبر موقعها الرسمي إن "تتابع بعثة الأمم المتحدة بقلق كبير استمرار الأعمال العدائية في مدينة مرزق، جنوب ليبيا، وتأسف لوقوع ضحايا، ودعت البعثة كل الأطراف إلى ضبط النفس ووقف فوري للاقتتال".

 

وكان الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر قد أعلن، في الرابع من نيسان/ أبريل الماضي، إطلاق عملية للقضاء على الجماعات المسلحة والمتطرفة التي وصفها بـ "الإرهابية" في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد فيها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة السراج، الذي أعلن "حالة النفير" لمواجهة الجيش واتهم حفتر بـ "الانقلاب على الاتفاق السياسي لعام 2015.

 

ويتهم الجيش الوطني الليبي تركيا وقطر بالتدخل في الشأن الليبي ومساندة حكومة الوطني ودعمها بالسلاح والجنود، بينما تتهم حكومة الوفاق مصر والإمارات بدعم الجيش ومده بالأسلحة وتنفيذ غارات جوية لصالحه.