الإثنين 23 سبتمبر 2019 الموافق 24 محرم 1441

مقتل 7 أشخاص إثر اصطدام طائرة صغيرة ومروحية في إسبانيا

الإثنين 26/أغسطس/2019 - 04:26 ص
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة

قالت حكومة جزر البليار عبر موقع تويتر، إن سبعة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم أمس الأحد، إثر حادث تصادم بين مروحية وطائرة فائقة الخفة في جزيرة مايوركا الإسبانية.

 

والقتلى السبعة هم راكبان على متن الطائرة، وزوجان مع طفليهما، بالإضافة إلى قائد المروحية.

 

وكتبت السلطات المحلية عبر موقع تويتر، أن ركاب المروحية "يحتمل" أن يكونوا ألمان، بينما يحمل ركاب الطائرة الصغيرة الجنسية الإسبانية. ولم يتم تأكيد المعلومات رسميا.

 

من ناحية أخرى، ذكرت وسائل إعلام محلية أن الزوجين والطفلين الذين قتلوا في الحادث كانوا من ألمانيا.

 

وذكرت شبكة "أر تي في إي" الإسبانية، أن طيار المروحية كان إيطاليا، كما تم وصف الشخصين على متن الطائرة الخفيفة بأنهما رجل من فالنسيا وصديق له.

 

ولم يُعرف أيضًا سبب الحادث الذي تردد أنه وقع قبل الظهيرة بالقرب من بلدة إنكا.

 

وكتبت فرانسينا أرمنجول، رئيسة جزر البليار، عبر موقع تويتر: "إننا نشعر بالقلق والهلع من هذا الحادث.. نتوجه بدعواتنا للضحايا".

 

وبعث رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز بتعازيه لعائلات الضحايا.

 

وهرع السكان المحليون إلى موقع التحطم بعد سماع صوت الانفجار.

 

وتم استدعاء الشرطة وخدمات الإطفاء إلى مكان الحادث، حيث اشتعلت النيران في الطائرة، حسبما ذكرت التقارير.

 

ونقلت قناة "آي بي 3" المحلية عن سيباستيا أوريول، رئيسة الأمن في البلدية، أن أجزاء من المروحية كانت مبعثرة على طريق ريفي قديم، وأن الطائرة تحطمت على أراض إحدى المقاطعات الريفية.

 

وأكدت شركة/روتورفلوج هليكوبتر/ ،التي تدير رحلات الطائرات المروحية للسياح، تحطم المروحية.

 

وقالت الشركة، التي مقرها فرانكفورت في ألمانيا، في بيان صحفي إن "سبب الحادث لا يزال غير واضح تماما".

 

وتابع البيان أن "مكتب الطيران الاتحادي الألماني والمكتب الاتحادي الألماني للتحقيق في حوادث الطائرات قد تم إعلامه بالفعل بشأن الحادث من قبل روتورفلوج".

 

وفتحت السلطات تحقيقا لمعرفة سبب الحادث.