الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1441

البرلمان: السياسة العامة للدولة تستهدف توسيع قاعدة المشاركة الإيجابية للطلائع

الثلاثاء 10/سبتمبر/2019 - 01:10 م
وكيل أول مجلس النواب
وكيل أول مجلس النواب النائب السيد محمود الشريف
الهلال اليوم
طباعة
قال وكيل أول مجلس النواب النائب، السيد محمود الشريف: إن السياسة العامة للدولة تستهدف توسيع قاعدة المشاركة الإيجابية لطلائع وشباب مصر في القرى والمدن من مختلف المستويات الاجتماعية، للتعبير عن آرائهم وتنمية مهاراتهم على العمل الجماعي الخلاق، وتشجيعهم على دراسة قضايا مجتمعهم سواء المحلية أو القومية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الشريف خلال أعمال الجلسة الختامية لبرلمان المدارس والمعاهد الأزهرية التي عقدت بمقر مجلس النواب اليوم الثلاثاء، بحضور وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي، والدكتور علي إبراهيم رئيس قطاع المعاهد الأزهرية ممثلا عن فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف . 

وأضاف الشريف أن هذا البرنامج التدريبي البرلماني ترعاه وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وقطاع المعاهد الأزهرية بالأزهر الشريف كإحدى المسئوليات الكبيرة والبرامج الناجحة التي صارت علامة بارزة من أعمال وزارتي الشباب، والتربية والتعليم وقطاع المعاهد الأزهرية.

وأشار إلى أن برلمان "المدارس والمعاهد الأزهرية" ينعقد للمرة الأولى في إحدى القاعات التاريخية لمجلس النواب، لافتا إلى أن التدريب على ممارسة الأعمال البرلمانية للنشء أمر مفيد للغاية لأنه في مجمله نشاط تدريبي تثقيفي تربوي يهدف إلى التوعية بآليات العمل البرلماني، التدريب على قواعد الممارسة الديمقراطية، والحوار الإيجابي البناء، فضلا عن قبول الاختلاف في الرأي والتنوع في الرؤى، في إطار ديمقراطي منظم، كما يشجع على المشاركة والانخراط في الحياة العامة.

وأوضح الشريف أن "برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية" يعد نموذجاً تدريبيا مناسباً لتأهيل الطلاب لممارسة هذه المهارات الهامة، مشيرا إلى أن هذا البرنامج التدريبي يأتي في إطار السياسة العامة للدولة التي تستهدف كذلك ترسيخ الهوية الثقافية والحضارية من خلال تفعيل دور المدارس والمعاهد الأزهرية والمؤسسات الثقافية في نشر ثقافة العلوم والابتكار، فضلا عن تصحيح المفاهيم الخاطئة، حماية المجتمع من التطرف الفكري، واستعادة منظومة القيم الأخلاقية والإنسانية.

ولفت إلى أن البرنامج التدريبي يستهدف أيضا ترسيخ أسس الولاء والانتماء والمواطنة، وتعزيز دور مصر الريادي في نشر سماحة الإسلام، منوها بأن استضافة مجلس النواب لفاعليات الجلسة الختامية لبرلمان المدارس والمعاهد الأزهرية تأتي في إطار حرص رئيس المجلس الدكتور علي عبد العال، وأعضاء المجلس الموقر كله على الارتباط بالشعب ومعايشة همومه ومشكلاته. 

وتابع: إن هذه المعايشة تمكن أعضاء مجلس النواب من التعبير عن آمال الشعب وتطلعاته، والتأكيد على حقه في الإدلاء برأيه في مختلف القضايا العامة بكافة الوسائل المشروعة، وخاصة الاستماع إلى صوت النشء من طلبة وطالبات المدارس والمعاهد الأزهرية، في مثل هذه المحافل.