الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1441

برلماني: الشباب قدموا رؤية مدعومة من الرئيس السيسي لتطوير أجهزة الدولة

الخميس 12/سبتمبر/2019 - 04:56 م
الهلال اليوم
عوض سالم
طباعة

شدد النائب محمد كلوب، عضو مجلس النواب، على ضرورة تبني جميع دول العالم لرؤية الرئيس السيسي في التعامل مع ملفات الشباب والاستعانة برؤيتهم في كافة الملفات الحيوية المتعلقة بالاقتصاد والاستثمار والملفات الأمنية والتحديات الخارجية، لافتا إلى أن الرئيس أول من سعى إلى إشراك الشباب في كافة الملفات والمحاور الحيوية.

 

وقال عضو مجلس النواب لـ«لهلال اليوم» إن مؤتمر الشباب منذ انعقاده لأول مرة في 2016، تتنوع محاوره وتختلف من فترة إلى أخرى لإشراك الشباب في الملفات المختلفة سواء المتعلقة بالجانب الاقتصادي والأمني والدبلوماسي وحتى الاجتماعي، موضحا أن الشباب قدموا رؤية مدعومة من الرئيس السيسي في المجالات المختلفة على مدار سبعة مؤتمرات سابقة أوصى الرئيس بتطبيقها، ولا ننسى أكاديمية الشباب التي أفرزها مؤتمر الشباب وتساهم بنسبة كبيرة في تأهيلهم في مختلف المجالات لسوق العمل والقيادة.

 

وأوضح أن محاربة الإرهاب والتطرف من أهم الملفات التي ستظل قائمة وفي تحدٍ متواصل وتحتاج إلى تكاتف الشباب في ظل التربص الدائر بالوطن ومستقبله، مشددا على أن حروب الشائعات ونشر الأكاذيب من أخطر الحروب التي تواجه البلاد.

 

وينعقد المؤتمر الثامن بحضور 1600 مشارك غالبيتهم من الشباب، حيث سيحضر شباب البرنامج الرئاسي وشباب الجامعات مع شباب السياسيين وشباب المهندسين العاملين في المشروعات القومية، وشباب الأطباء وأيضًا شباب رجال الأعمال.

 

وتتضمن أجندة المؤتمر الذي سينعقد لمدة يوم واحد ثلاث جلسات، أبرزها جلسة «اسأل الرئيس» بالإضافة إلى جلستين أخريين.

 

وبدأ المؤتمر الوطني للشباب كفرصة للحوار، وتعرف أفكار الشباب وأطروحاتهم ودعم التواصل بين الدولة المصرية وشبابها، وذلك عقب إطلاق مؤتمر الشباب في مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء في أكتوبر ٢٠١٦.

 

وبدأت النسخة الأولى للمؤتمر الوطني للشباب في القاهرة في شهر ديسمبر من نفس العام، ليمر بسلسلة من المؤتمرات في مختلف أقاليم مصر، كان آخرها في العاصمة الإدارية الجديدة.