الأحد 17 نوفمبر 2019 الموافق 20 ربيع الأول 1441

مؤتمر الشباب الثامن يواجه الوعي الزائف والأكاذيب.. برلمانيون: تحدٍ ضخم.. ويسعى لتفعيل رؤية شبابية لمواجهة أكاذيب السوشيال ميديا

الخميس 12/سبتمبر/2019 - 05:58 م
الهلال اليوم
عوض سالم
طباعة

يواجه مؤتمر الشباب في نسخته الثامنة فكرة الوعي الزائف ومواجهة نشر الأكاذيب والشائعات التي تستهدف الشباب عن طريق وسائل التواصل المختلفة، ويسعى لتقارب وجهات النظر حول قضايا التطرف وفتن السوشيال ميديا وآليات مواجهتها وفقا للرؤى شبابية خالصة.

 

وينعقد المؤتمر الثامن بحضور 1600 مشارك غالبيتهم من الشباب، حيث سيحضر شباب البرنامج الرئاسي وشباب الجامعات مع شباب السياسيين وشباب المهندسين العاملين في المشروعات القومية، وشباب الأطباء وأيضًا شباب رجال الأعمال.

 

وتتضمن أجندة المؤتمر الذي سينعقد لمدة يوم واحد ثلاث جلسات، أبرزها جلسة «اسأل الرئيس» بالإضافة إلى جلستين أخريين.

 

وبدأ المؤتمر الوطني للشباب كفرصة للحوار، وتعرف أفكار الشباب وأطروحاتهم ودعم التواصل بين الدولة المصرية وشبابها، وذلك عقب إطلاق مؤتمر الشباب في مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء في أكتوبر ٢٠١٦.

 

وبدأت النسخة الأولى للمؤتمر الوطني للشباب في القاهرة في شهر ديسمبر من نفس العام، ليمر بسلسلة من المؤتمرات في مختلف أقاليم مصر، كان آخرها في العاصمة الإدارية الجديدة.

 

مساندة رئاسية

 

قالت النائبة نوسيلة أبو العمرو، عضو مجلس النواب، إن الرئيس يراهن على قدرة الشباب في حماية الوطن من المخاطر التي تحاك بقوة ومواجهة التحديات، فضلا عن إعدادهم لقيادة البلاد في المستقبل من خلال أكاديمية الشباب التي خرجت من توصيات مؤتمر الشباب الذي ينعقد للمرة الثامنة خلال ثلاثة سنوات.

 

وأشارت عضو مجلس النواب في تصريحات خاصة لـ«الهلال اليوم» إلى أن الرئيس حقق العدل بين الجنسين ومنح المرأة فرصة ذهبية لتكون شريكة للرجل في شتى مجالات الحياة، متمسكا بأنها إحدى ركائز تحقيق التنمية في المجتمع وتحقيق الاستقرار، لافتا إلى أن الشباب يحظون بدعم ومساندة غير مسبوقين من الرئيس السيسي.

 

وعن محاور المؤتمر، أكددت أن اختيار المحاور موفق جدا في ظل تحديات حروب الأكاذيب ونشر الشائعات وحروب والتي تستهدف فئة الشباب في المقام الأول، موضحة أن الرئيس السيسي يريد توعية الشباب وتحصينهم من تلك المخاطر برؤى من صنيعتهم هم لأن الخطر يستهدفهم ويستهدف مستقبلهم.

 

فكرة الوعي الزائف

 

وقال النائب البرلماني علاء عبد النبي، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، إن الملفات التي يناقشها مؤتمر الشباب في دورته الثامنة تمثل محاور حيوية ومهمة في ظل التحديات التي تستهدف الدولة وشبابها، مؤكدا أن الرئيس السيسي يعي حجم المخاطر التي تحاك بالوطن ويراهن أيضا على الشباب كسلاح فعال وقوي في مواجهة تلك التحديات لأنهم يمثلون عصب المجتمع.

 

وأضاف عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب لـ«الهلال اليوم» أن المؤتمر سيناقش تطور الإرهاب وتنامي الإرهاب في المنطقة، وعودة مقاتلي داعش، وتوصيف أوضاع الإرهاب وتأثيرها على مصر والعالم، بالإضافة إلى التكتيكات الجديدة التي تواجهها مصر، مشددا على ضرورة إدراك الشباب لخطر الإرهاب والتطرف وتشكيل حصن أمان أمامه وإحباط كل مخططاته.

 

وأكد أن محور "أسال الرئيس" من أهم المحاور التي تعرض وجهة نظر الشباب وما يدور في مكنونهم من تعرضهم للوسائل المختلفة حتى تخلق حلقة وصل بين المواطن والمسئولين وتقضي على جميع الفرص التي تتربص بالشباب، موضحا أن المؤتمر يبحث دور السوشيال ميديا في تزييف الوعي بطرق حديثة وكيف تتم صناعة الوعي الزائف لدى المتلقي، واستعراض ما يتم حاليا بشكل مباشر من قضايا على مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية أن ذلك جزء من حروب الجيل الرابع.

الكلمات المفتاحية