الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 الموافق 15 ربيع الأول 1441

دبلوماسي سابق: مصر مستمرة في التفاوض مع إثيوبيا لعدم الإضرار بمصالح أي طرف

الإثنين 14/أكتوبر/2019 - 02:48 م
الهلال اليوم
أماني محمد
طباعة
قال السفير إبراهيم الشويمي، مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية الأسبق، إن العلاقات المصرية الإثيوبية عميقة وتجسدت خلال زيارة رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد إلى القاهرة في يونيو من العام الماضي والتي تعهد خلالها بعدم الإضرار بمصالح مصر المائية، مضيفا إنه من المرجو أن يخرج لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي وآبي أحمد المرتقب بموسكو بنتائج إيجابية.

وأوضح الشويمي، في تصريح لـ"الهلال اليوم"، أن القيادة المصرية تحرص على نهج المسار التفاوضي وعدم الإضرار بمصالح أي طرف من الأطراف في أزمة سد النهضة، مضيفا إن هناك عدة اتجاهات للتحرك المصري في هذا الملف منها التفاوض السياسي وعرضه على المجتمع الدولي وإشراك وسيط رابع.


وأكد أن مصر مستمرة في التحرك للوصول إلى أقصى مدى من المفاوضات مع إثيوبيا، مضيفا إن هناك اتفاقيات ثنائية ومعاهدات دولية تضمن حقوق مصر المائية، وسيتم المطالبة بأن تطبق إثيوبيا هذه الاتفاقات، مضيفا إن الخلاف في المفاوضات بشأن مدة الملء الأول للسد وإدارته وتشغيله.


وأضاف إن مصر تطالب بحقها في هذه المفاوضات والذي تنص عليه اتفاقية الأنهار الدولية 1981، والاتفاقات الثنائية والتي وقعت عليها إثيوبيا، موضحا أنه من المتوقع أن تكون هناك خطوة جديدة في هذه المفاوضات، لأن التمسك بالموقف الحالي يضر ضررا بالغا بمصر.