الأحد 17 نوفمبر 2019 الموافق 20 ربيع الأول 1441

مصر تستطيع.. مايا مرسي: لن تتحق التنمية بدون المرأة فهي تمثل 50 ٪ من قوة العمل

الأربعاء 16/أكتوبر/2019 - 02:17 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
واصل المؤتمر الوطني الخامس لعلماء وخبراء مصر في الخارج "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، فعالياته لليوم الثاني على التوالي، تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وبالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري.

وضمن فعاليات المؤتمر لليوم الثاني، انعقدت جلسة بعنوان "المرأة المصرية في الخارج وأسواق العمل العالمية"، بحضور السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، والسيد وزير النقل الفريق كامل الوزير، والدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة.

وشارك في الجلسة، التي أدارتها الإعلامية دينا عبد الفتاح، كل من الدكتورة غادة حمودة المدير التنفيذي للاستدامة والتسويق بمؤسسة القلعة، نادية تايلور مالكة شركة tna واحدة من أكبر شركات تعبئة الأغذية وصناعة المعدات في أستراليا، وإيمان الشريف السكرتير العام لغرفة التجارة المصرية البريطانية، وسارة البطوطي مؤسس شركة ECOnsult للتصميم البيئي والتدريب الاستراتيجي، وليلى سيدهم رئيس شركة بيراميدز تورز السياحية بنيويورك.

وخلال الجلسة، قالت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، إن الاستثمار هو أساس نمو مصر في هذه المرحلة، لافتة إلى أنه لا يوجد استثمار في العالم يستطيع تحقيق معدلات نمو بدون مشاركة ٥٠٪ من قوة العمل التي تمثلها المرأة، مضيفة أن مشاركة المرأة في مصر سوف تزيد من الناتج المحلي بنسبة ٣٤٪.

من جانبها، قالت سارة البطوطي مؤسس شركة ECOnsult للتصميم البيئي والتدريب الاستراتيجي، إن شركتها أنشأت قرية لـ ١٢٠ فردًا بالواحات البحرية صديقة للبيئة وتعمل بالطاقة الشمسية على مساحة ٥ آلاف متر مربع، كما تم إنشاء منزل في إيطاليا بفكر مصري تم تصنيعه من صاج الثلاجات التي تم انتهاء خدمتها، وكلها ابتكارات يمكن تطبيقها في مصر. 

وأضافت البطوطي أنها لاقت دعما كبيرا جدا من شركات عملاقة عاملة في مصر وهو ما ساعدها على الاستمرار والنمو، مؤكدة أن ٥٠٪ من طاقة العمل لدى الشركة سيدات. 

وفى سياق متصل، قالت ليلى سيدهم رئيس شركة بيراميدز تورز السياحية بنيويورك، إن مصر لديها منتج سياحي ذات مستوى عال جدا لكنها تحتاج لتسويقها بشكل أفضل، ويجب ألا يقل عائد السياحة في مصر عما يقرب من ٢٤ مليار دولار سنويا.

ومن جهته، غادة حمودة المدير التنفيذي للاستدامة والتسويق بمؤسسة القلعة، قالت إن سيدات مصر الناجحات حققن إنجازات غير مسبوقة، والحكومة أصبحت تقدم للمرأة المصرية كافة سبل الدعم، لافتة إلى أن القطاع الخاص أو الاستثمار المسئول عليه دور هام لتحقيق التنمية المستدامة من خلال تمكين المرأة اقتصاديا، والمساهمة في إعداد الفتيات من خلال التعليم الفني والمهني. 

من جانبها قالت إيمان الشريف، السكرتير العام لغرفة التجارة المصرية البريطانية، إنها حريصة على زيارة كافة مدن المملكة المتحدة وتحرص على الحديث عن مصر والفرص الموجودة بها، وتتطلع إلى زيادة الزيارات الحكومية المصرية لبريطانيا، موضحة أن سيدات مصر قادرات على النجاح في مختلف الدول والظروف.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤتمر مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية، الذي انطلق مساء أمس الثلاثاء 15 أكتوبر، دعم التواجد المصري على خريطة الاستثمار العالمية بجانب الترويج لخريطة مصر الاستثمارية في القطاعات الواعدة بمختلف المجالات، كما يستعرض المؤتمر التجارب الناجحة للمستثمرين وآلية تطبيقها في مصر، وربط كبار المستثمرين المصريين بالخارج بالوزارات المعنية لتشجيعهم على الاستثمار بالوطن وتحقيق للمنفعة المشتركة.

الكلمات المفتاحية