السبت 25 يناير 2020 الموافق 30 جمادى الأولى 1441

وفد الآلية الأفريقية لمراجعة النظراء يزور مصر للتعرف على خطوات وزارة التضامن الاجتماعي لحماية الفئات المهمشة

الخميس 12/ديسمبر/2019 - 11:07 ص
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
استقبلت  نيفين القباج نائب وزير التضامن للحماية الاجتماعية نيابة عن غادة والي وزير التضامن الاجتماعي وفد الآلية الافريقية لمراجعة النظراء الذي يزور مصر حالياً للتعرف على الخطوات التي اتخذتها وزارة التضامن الاجتماعي لحماية الفئات المهمشة بالتوازي مع برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تنفذه الدولة والذي تنعكس آثاره على تلك الفئات.

وقد قامت القباج خلال الاجتماع باستعراض الخدمات التي تقدمها الوزارة لإنشاء شبكة امان اجتماعي للمواطن من خلال دعم وحماية الاسر الفقيرة محدودة  الدخل والفئات الاولى بالرعاية  ورفع مستوى معيشتهم وتحسين مستوى الخدمات الاجتماعية  المتكاملة التى تقدم لهم بهدف التركيز على الاستثمار فى البشر وتمكنهم من الخروج  من دائرة الفقر ومشاركته في تحقيق تنمية حقيقية للمجتمع وقد حرصت القباج على ابراز اهمية دور المجتمع المدنى فى استكمال مسيرة تطوير منظومة الحماية الاجتماعية والاصلاح الاقتصادى.

كما استعرضت القباج برنامج تكافل وكرامة الذي تنفذه الوزارة منذ عام ٢٠١٥مؤكدة ان الوزارة تسعى إلى ضم برنامجي الضمان الاجتماعي مع تكافل وكرامة ليكون لدينا برنامج دعم نقدي واحد ينظمه قانون جديد‪متوقع  ‬اصداره في يناير 2020 كما اشارت الى ان عدد المستفيدين من الدعم النقدي بما يشمل تكافل وكرامة والضمان الاجتماعى وصل الى حوالي 14 مليون مواطن ضمن قاعدة بيانات مسجل فيها حوالى 28,5 مليون مواطن متقدم للحصول على دعم نقدى.

كما اشارت الى الخدمات التي قامت بها الوزارة مؤخراً لذوي الإعاقة  ساهمت فى بناء جسر تواصل مع الاشخاص ذوى الاعاقة  وتنفيذ شراكة جيدة مع مؤسسات الاعاقة والمجلس القومى لشئون الاعاقة مما ساهم فى  اصدار قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة رقم 10 لسنة 2018 ولائحته التنفيذية كما قامت الوزارة باصدار 500 ألف بطاقة خدمات متكاملة للأشخاص ذوي الإعاقة كمرحلة اولى والذي يثبت نوع وشدة الإعاقة، وذلك  للحصول على كافة الحقوق التى اقرها القانون من الخدمات الصحية والتعليمية والمالية والتأهيلية والترويحية وغيرها من الخدمات.

كما استعرضت القباج ايضاً حزمة البرامج والمبادرات التي تقدمها الوزارة منها برنامج سكن كريم الذي يستهدف تحسين الأوضاع الصحية والبيئية للأسر الفقيرة الأولى بالرعاية من خلال اعادة تأهيل المنازل وتحسين البنية التحتية بها ومد وصلات منزلية للصرف الصحي ومياه الشرب وإنشاء أسقف وبرنامج 2كفاية الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع وزارة الصحة للحد من الزيادة السكانية وبرنامج مودة الذي يعمل على الحد من نسب الطلاق في مصر من خلال توفير معارف أساسية للمقبلين على الزواج.

كما اكدت ايضاً القباج خلال عرضها  على الأهمية التي توليها الوزارة للمرأة والخدمات التي تقدم لحماية السيدات والفتيات المعرضات للعنف من خلال مراكز استضافة وتوجيه المرأة المعنقة وصولا الى التمكين الاقتصادي للمرأة من خلال القروض الصغيرة ومتناهية الصغر.

وقد تم ابراز النقلة التى احدثتها الوزارة فى مجال ميكنة الخدمات وادارة قواعد البيانات وتكنولوجيا المعلومات ، وذلك لتعزيز آليات الشفافية والمساءلة بالوزارة ولتحسين متابعة جودة وكفاءة الخدمات المقدمة للمواطن المصرى 
وفي خلال اللقاء استعرضت  دينا عبد الوهاب مستشار الوزيرة للطفولة المبكرة البرنامج القومي للتنمية الطفولة المبكرة والذي يعمل على تحسين جودة تنمية الطفولة المبكرة في دور الحضانة من خلال طرح التعلم من خلال اللعب حيث يولي البرنامج أهمية للطفل من 0-4 سنوات من الناحية الصحية والتعليمية.

كما عرضت شيرين علام مستشار الوزير لتطوير الصناعات الحرفية مشروع الاسر المنتجة الذي يعد من أقدم مشروعات الوزارة حيث بدأ لأول مرة عام ١٩٦٤ويهدف الى رفع الامكانات الاقتصادية لأفراد الأسرة وتحسين ظروف معيشتهم وذلك من خلال تدريبهم وإقراضهم وتنمية مهاراتهم في الصناعات التقليدية من خلال استغلال الموارد الطبيعية والبيئية.

وقد اعرب اعضاء وفد الآلية عن تقديرهم للجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل تحسين الوضع الاجتماعي للفئات المهمشة والخدمات المتعددة التي تقدمها الوزارة .

جدير بالذكر ان الآلية الافريقية لمراجهة النظراء هي مبادرة افريقية خالصة تبناها عدد من رؤساء الدول الافريقية وفي مقدمتهم مصر وهي تهتم بموضوعات الحوكمة وتدعيم مسيرة الحكم الرشيد في القارة الافريقية.

ويقوم الفريق خلال زيارته لمصر بعملية المراجعة لتقرير التقييم الذاتي الذي اعدته مراكز الابحاث الوطنية المصرية تمهيداً لعرضه على القمة المقبلة للآلية المقرر عقدها على هامش اعمال قمة الاتحاد الافريقي في اديس ابابا في فبراير 2020 للاستفادة من التجارب الناجحة للدول ودعم جهودتلك الاصلاحات.