السبت 25 يناير 2020 الموافق 30 جمادى الأولى 1441

السيسي من أسوان: المرأة المصرية استدعت نفسها لحماية وطنها وتصدت بقوة في 2013 للحفاظ على الهوية الوطنية.. ولديها القدرة والمسئولية على النهوض بمصر وأفريقيا

الخميس 12/ديسمبر/2019 - 11:56 ص
الهلال اليوم
انديانا خالد
طباعة

أثنى الرئيس عبدالفتاح السيسي على دور المرأة المصرية، معتبرا إياهن جزءًا من "عظيمات أفريقيا والعالم.. فقد انتبهت للدور والقدرة والجدية والمسؤولية، اللي المرأة ممكن تقوم بها في بلدنا مصر وأفريقيا".

جاء ذلك خلال انطلاق النسخة الأولى لمنتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة بمدينة أسوان عاصمة "الشباب الأفريقي".

ترصد "الهلال اليوم" أهم الرسائل التي بعثها الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال المنتدى للمرأة المصرية ودورها العظيم في ثورة 30 يونيه.

المرأة تصدت للحفاظ على الهوية الوطنية في 2013

"أنقل لكم تجربتي التي شاهدتها في مواقف المرأة المصرية.. فهن من عظيمات أفريقيا والعالم"، هكذا وصف الرئيس عبد الفتاح السيسي المرأة المصرية، مؤكدا أن المرأة تحركت من أجل إنقاذ الهوية المصرية في عام 2013.

وأوضح الرئيس السيسي "عندما تبيّن لهنّ أنّ هذا التوجه سيؤدي إلى ضياع الدولة المصرية تقدمن وخرجن بالملايين".

استدعت نفسها لحماية وطنها

واستطرد: "لكن هل حد في مصر استدعى المرأة للقيام في هذا الدور؟ لا أبدًا، هي استدعت نفسها لحماية وطنها وكل الأجيال اللي هتيجي بعد كده، خرجت واتحركت لمواجهة ظروف شديدة القسوة والصعوبة، وشددن على ضرورة تغيير الواقع".

 

المرأة فوضتني لمحاربة الإرهاب بعد 30 يونيه

وتابع: "عندما أتحدث عن دور المرأة في مصر فإنني أتحدث عنه باحترام وتقدير واعتزاز شديد، وأقول إنّ التغيير حدث، والجيش وجد أن إرادة مصرية للتغيير، لم تكن إلا إرادة  الشعب، فلم يلاحظ أحد  إن المرأة استدعت نفسها، وبعدها بشهر من هذا الخروج، كان الوضع مضطربًا".

وأشار، إلى أنّ خروج العناصر التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية إلى الشوارع بعد ثورة 30 يونيو أعطى طابعًا بأنّ ما حدث في الثورة كان تغييرًا بالقوة: "فطلبت من الشعب المصري النزول إلى الشوارع في يوليو 2013 لكي يعطيني تفويض لمكافحة الإرهاب والعنف المحتمل، وخرجن النساء وهن صائمات مصطحبات رجالهن وأزواجهن، وخرج أكثر من 35 مليون مصري في هذا اليوم لمنحي التفويض من أجل التصدي للعنف والإرهاب".

وأردف: " لم ينتبه أحد لما انتبهت له من دورها والقدرة والجدية والمسؤولية، اللي المرأة ممكن تقوم بها في بلدنا مصر وأفريقيا".

الإرهاب جعل المرأة تقدم الشهداء والمصابين

وتابع أنّ الإرهاب جعل المرأة تقدم الشهداء والمصابين، سواء الأخ والابن والزوج، وفي جميع مناسبات تكريم أسر الشهداء لم تتقدم سيدة واحدة بكلمة شكت فيها وتألمت مما قدمته، متابعا: "اللي قدمت ابنها، قالت مستعدة أقدم ابني التاني حماية لمصر، ولو قدمت زوجها مفيش أكتر من كده، مفيش كلام".

وأردف: "أنا انتبهت للأمر ده، وقلت إننا لا بد أن نعطي سيدات مصر العظيمات المكانة التي تستحقها بجدارة".

دور المرأة المصرية أكثر صعوبة من المرأة الأوروبية

وقال الرئيس عبدالفتاح السيسي إنّ مصر وقارة أفريقيا ليستا في نفس مستوى الثراء الموجود لدى قارة أوروبا ودولتي أمريكا وكندا، معقّبًا: "إحنا ظروفنا أصعب كتير".

وأوضح السيسي أنّ دور المرأة المصرية أكثر قسوة وصعوبة بكثير من دور المرأة في الدول المتقدمة: "هن يقمن بأدوار كثيرة على مستوى رعاية الأسرة وحمايتها".

الرجال يرفضون الحديث عن دور المرأة

وأشاد الرئيس عبدالفتاح السيسي بالدور الكبير الذي لعبته المرأة المصرية خلال السنوات الماضية، موضحًا: "مش إحنا اللي هنديكم مكانكم، انتوا تتقدموا الصفوف وتاخدوا المكان والمكانة التي تستحقونها، مش إحنا اللي بنديكم، انتو اللي بتستحقوا ذلك".

وأضاف أنّ بعض الرجال قد يرفضون حديثه عن دور المرأة، مستطردًا: "لو إحنا عندنا إنصاف في عقولنا ونفوسنا وتقديرنا ناخد بالنا من الدور اللي المرأة بتعمله، كتير مننا مياخدش باله، ولولا المرأة في العالم ما وجدت الإنسانية".