الأربعاء 22 يناير 2020 الموافق 27 جمادى الأولى 1441

أمين عام الجامعة العربية يقدم واجب العزاء في وفاة السلطان قابوس

الثلاثاء 14/يناير/2020 - 12:08 م
الأمين لجامعة الدول
الأمين لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط
الهلال اليوم
طباعة
 قدم الأمين لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط والوفد المرافق له، اليوم الثلاثاء، واجب العزاء في وفاة السلطان قابوس بن سعيد عن عمر يناهز 79 عاما.

جاء ذلك خلال استقبال السلطان هيثم بن طارق بن تيمور، بقصر العلم العامر بمسقط، الأمين العام لجامعة الدول العربية والوفد المرافق له الذي وصل إلى السلطنة، لتقديم التعزية في وفاة السلطان قابوس بن سعيد. 

وأعرب الأمين العام، خلال لقائه سلطان عمان، عن خالص تعازيه وصادق مواساته في الفقيد، داعيًا الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يُلهمه والأسرة المالكة والشعب العماني الصبر والسلوان.

من جانبه، عبر سلطان عمان عن خالص شكره وتقديره للأمين العام لجامعة الدول العربية والوفد المرافق له على تعازيهم الخالصة ومواساتهم الصادقة، داعيًا المولى القدير أن يجنبهم كل سوء ومكروه.

كان الأمين العام قد أصدر بيانا نعى فيه ببالغ الحزن وعميق الأسى إلى الأمة العربية والإسلامية المغفور له السلطان قابوس بن سعيد الذي وافته المنية في 11 يناير الجاري..مقدما أحر التعازي للشعب العُماني لفقده رجلاً لعب الدور الأكبر في نهضة البلاد في العصر الحديث.

وأكد أبو الغيط أن الأمة العربية فقدت حاكماً من طرازٍ نادر، دأب خلال فترة حكمه على تبني خطٍ مستقل لبلاده جنبها الكثير من الأزمات والصراعات التي اعتصرت المنطقة، كما انحاز انحيازاً واضحاً للتحديث والتنمية ونجح في نقل البلاد نقلةً نوعية هائلة منذ تولى الحكم في 1970، حتى صارت على ما هي عليه الآن من استقرار وازدهار وانفتاح على العالم.

وقال أبو الغيط إنه يشاطر الشعب العُماني حزنه الصادق على رحيل السلطان قابوس، ويعرف قدر حب الناس له، مؤكداً أن السلطان طالما لعب أدواراً إيجابية على صعيد الدبلوماسية العربية، وأنه كان صاحب رؤية بعيدة ونظر ثاقب في الشئون الدولية والعربية، مضيفاً أنه حظي باحترامٍ وتقدير كبيرين على صعيد عالمي.

وقررت الأمانة العامة تنكيس علمها لمدة 3 أيام، حزناً على فقيد الأمة العربية.