الخميس 27 فبراير 2020 الموافق 03 رجب 1441
hedad

إرسال وحدة كورية جنوبية لمضيق هرمز يثير جدلا سياسيا في سول

الثلاثاء 21/يناير/2020 - 04:54 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
أثار قرار الحكومة الكورية الجنوبية بإرسال قوات الى مضيق هرمز جدلا سياسيا بين الأحزاب الحاكمة والمعارضة في البلاد، خاصة فيما يتعلق بما إذا كانت هناك حاجة لموافقة البرلمان على هذه الخطوة.

وأكد الحزب الديمقراطى الحاكم فى كوريا الجنوبية - في تصريحات نقلتها وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية - احترامه لهذا القرار نظرا لأمن وسلامة الشعب والعلاقات الدبلوماسية.

وقال لي جيه-جانج المتحدث باسم الحزب، في بيان، "إنه يتحتم على كوريا الجنوبية أن تفي بواجبها الدولي إذ أن مضيق هرمز يرتبط بالمصلحة الاقتصادية لسول، وبالأخص أمن الطاقة".. وأشار الحزب إلى أن خطة إرسال القوات لا تتطلب موافقة البرلمان لأن الحكومة لن ترسل وحدة جديدة.

ومن جهته، وافق حزب الحرية المعارض في كوريا الجنوبية على الحاجة إلى إرسال القوات للمساعدة في الحملة الدولية للأمن البحري، غير أنه قال "إنه ينبغي أن تكون هناك إعادة نظر في مسألة الحصول على موافقة البرلمان، لأن الخطوة تتضمن تغييرات في مجال العمليات والبعثة والميزانية".. كما أيد حزبا العدالة وبارون ميريه المعارضان ضرورة حصول الحكومة على موافقة من البرلمان بشأن هذه الخطوة.

وكانت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية قد أعلنت صباح اليوم الثلاثاء عن خطتها لتوسيع نشاط وحدة "تشيونجهيه" البحرية الكورية الجنوبية، التي تشارك حاليا في حملة مكافحة القرصنة البحرية في خليج عدن، لتعمل في مضيق هرمز للقيام بعملية عسكرية بصورة منفردة.