الخميس 27 فبراير 2020 الموافق 03 رجب 1441
hedad

بالفيديو.. الكلمة الكاملة لشيخ الأزهر بمؤتمر التجديد في الفكر الإسلامي

الإثنين 27/يناير/2020 - 01:36 م
الهلال اليوم
أشرقت حفني
طباعة
عرضت فضائية إكسترا نيوز، مقطع فيديو للكلمة الكاملة لشيخ الأزهر بمؤتمر التجديد في الفكر الإسلامي، الذي عقد اليوم، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إنَّ الإسلام ظلَّ -مع التجديد- دينًا قادرًا على تحقيق مصالح الناس، وإغرائهم بالأنموذج الأمثل في معاملاتهم وسلوكهم، بغضِّ النَّظر عن أجناسِهم وأديانهم ومعتقداتهم، مشيرًا إلى أنه مع الركود والتقليد والتعصُّب بقي الإسلام مجرَّد تاريخٍ يُعرض في متاحف الآثار والحضارات.

وأكد أن هذا المصير البائس لايزال يشكِّل أملًا، وحُلْمًا ورديًّا يداعب خيال المتربِّصين في الغرب والشرق، بالإسلام وحده دون سائر الأديان والمذاهب، ومن هؤلاء مَن ينتمي إلى هذا الدِّين باسمِه وبمـولدِه.

وأضاف فضيلة الإمام الأكبر خلال كلمته بمؤتمر الأزهر العالمي حول "تجديد الفكر والعلوم الإسلامية"، إن قانـون التجـدُّد أو التجديد، هو قانون قرآني خالص، توقَّف عنده طويلًا كبارُ أئمةِ التراث الإسلامي وبخاصة في تراثنا المعقول، واكتشفوا ضرورته لتطور السياسة والاجتماع، وكيف أنَّ الله تعالى وضعه شرطًا في كل تغيُّير إلى الأفضل، وأن وضع المسلمين، بدونه، لا مفر له من التدهور السريع والتغـير إلى الأســوأ في ميادين الحيــاة، مستشهدًا بقول الله تعالى" ذَلِكَ بِأَنَّ اللّهَ لَمْ يَكُ مُغَيِّرًا نِّعْمَةً أَنْعَمَهَا عَلَى قَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنفُسِهِمْ" [الأنفال: 53].