الإثنين 06 أبريل 2020 الموافق 13 شعبان 1441

في ذكرى ميلاد فيروز.. لماذا رفضت فاتن حمامة مشاركتها فيلم «دهب»!

الأحد 15/مارس/2020 - 09:56 م
الهلال اليوم
خليل زيدان
طباعة

يمر اليوم 77 عاما على ميلاد معجزة الفن الطفلة فيروز، التي لم يظهر في السينما مثيلا لها، وهي التي برعت في التمثيل والغناء والرقص والاستعراض، وعن رحلتها القصيرة التي خلدتها كأشهر طفلة ننشر أسرارا جديدة عن حياتها.

 

المايسترو أنور وجدي

لم تكن تدرك الطفلة الصغيرة ذات السنوات الست أنها تملك تلك القدرات الهائلة في التمثيل والغناء، حتى عند الكبر اعترفت أن معينها قد نضب في وقت مبكر، وأن مواهبها كلها تدفقت في ثلاث سنوات فقط، من عام 1950 حتى 1953 حيث مثلت فيها ثلاثة أفلام وهي "ياسمين وفيروز هانم ودهب"، وتعتبر الأفلام الثلاثة هي سر شهرتها وخلودها سينمائيا، والفضل يعود فيها إلى النجم أنور وجدي الذي استطاع أن يخرج مواهبها الكامنة ويحسن توظيفها، والدليل على ذلك أنها شاركت بالتمثيل في فيلم "صورة الزفاف" عام 1952، والفيلم لم يكن إنتاج ولا إخراج أنور وجدي، وبالتالي لم يكن شيئا في تاريخها، ولم يحقق أي نجاح يعادل أفلام أنور وجدي.

 

الممثل المرعب

في حديث لها في برنامج "لسه فاكر" اعترفت فيروز أنها رغم الرعاية الفائقة لها من قبل أنور وجدي، إلا أنها كانت ترتعب عندما ترى الفنان سراج منير، فقد أكدت أن هيبته وجديته في البلاتوهات كانت تخيفها، فقد كان ضخم الجسم وصوته حادا قويا، لذا كانت تتلاشاه وتبتعد عنه هو وزوجته الفنانة ميمي شكيب، أما الفنانة زينات صدقي فقد أكدت فيروز أنها لم تكن تلتزم بالسيناريو، وكانت تستمع إلى المشهد الذي ستقوم بتمثيله من مساعد المخرج، ثم تبدأ في تقمص الشخصية وتمثل بتلقائية شديدة، ومن الطريف أنها كانت تجعل فريق العمل ينفجر ضاحكا من روعة أدائها ، وبعد المشهد تجد على وجهها علامات الجدية وتذهب إلى حجرتها ولا تغادرها إلا عند حلول المشهد التالي.

 

فاتن حمامة ترفض

من المعروف أن النجمة الكبيرة مديحة يسري شاركت الطفلة فيروز بطولة أول أفلامها "ياسمين" وإن كان دور مديحة قصيرا واعتمد الدور البطولى على فيروز ومواهبها، أما فيلمها الثاني "فيروز هانم" فقد شاركتها البطولة الفنانة تحية كاريوكا، وكانت تعلم أيضا أن الدور الرئيسي في الفيلم لفيروز، ومع ذلك قبلت المشاركة، أما فيلمها الثالث "دهب" فقد اختار أنور وجدي النجمة فاتن حمامة لتشاركه مع فيروز البطولة، لكن فاتن اعتذرت عن المشاركة، وذلك بسبب صغر دورها، وأن البطولة الرئيسية في الفيلم ستكون للطفلة الصغيرة فيروز، وعلى الفور استعان أنور وجدي بالنجمة ماجدة التي رحبت بالدور وأدته ببراعة.