الأحد 29 مارس 2020 الموافق 05 شعبان 1441

أبو العينين: أجازات لـ 50% من العاملين والكشف اليومي على العمال

الإثنين 23/مارس/2020 - 03:13 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
أصدر النائب محمد أبو العينين رئيس مجلس إدارة مجموعة كليوباترا 20 قرارا احترازيا يعمل بها من اليوم وحتى إشعار آخر حفاظاً على صحة وسلامة أكثر من 25 ألف من العاملين بمصانع المجموعة بشمال غرب خليج السويس والعاشر من رمضان من فيروس كورونا.

تضمنت القرارات تخفيض عدد العمال بالمصانع بنسبة 50% ومنحهم أجازات بالتناوب، وخفض أعداد الورديات من ثلاث إلى اثنتين. وأكد أبو العينين أنه سيتم صرف مرتبات وعلاوات جميع العمال كما هي في الحالة العادية في إطار المسئولية الاجتماعية للمجموعة تجاه أبنائها.

وتضمن القرارات أيضًا منح جميع العاملات الإناث وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة وأصحاب الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والأورام وحتى المتعافين منها وأمراض الصدر وفيروس C والفشل الكلوي والروماتويد إجازات بأجر كامل حتى نهاية شهر مارس الجاري، كما يمنح أي عامل تظهر عليه أعراض نزلات البرد المعتادة إجازة إجبارية لمدة 14 يومًا متصلة يمنع عليه خلالها التواجد بالمصانع أو وسائل النقل الخاصة بالمجموعة.

وأصدر أبو العينين تعليماته للإدارة الطبية بالمجموعة بالكشف اليومي على الحرارة لجميع العمال سواء في الورديات أو في الاستراحات ، كما قامت المجموعة بتوزيع أدوات الوقاية من كمامات وقفازات طبية على جميع العاملين وأصدرت تعليمات لمسئولى الامن الادارى بمتابعة التزام العمال بارتدائها، بالاضافة القيام بتعقيم جميع المكاتب والأقسام بالمصانع والاستراحات والمطاعم وسيارات نقل العاملين بحد أدنى مرتين في اليوم.

وقررت المجموعة إيقاف استخدام جميع الأدوات المعدنية والزجاجية في تقديم الوجبات الغذائية والمشروبات واستبدالها بأدوات تستخدم لمرة واحدة، بالاضافة لتنظيم فترات تناول الطعام بمطاعم الشركة لمنع أي ازدحام، ومنعت تواجد أكثر من فردين على طاولة الطعام ، وفي نفس الوقت ألزمت القائمين على مطاعم وبوفيهات المجموعة بتعقيم أى مشتريات عند استلامها.

وأصدرت المجموعة قرارًا بتخفيض عدد العاملين داخل أتوبيسات النقل بواقع 50% لمنع أي ازدحام في الأتوبيسات ، وكذلك غلق جميع المساجد بالمصانع والاستراحات والمبنى الإداري حرصًا على سلامة العاملين.

تضمنت قرارات مجموعة كليوباترا لحماية عمالها ، تنظيم وقت دخل وخروج العمال لمنع أي ازدحامات والتزام جميع العاملين بمسافة آمنة في كافة أماكن التواجد بالعمل، والتزام جميع العاملين بالإرشادات الصادرة عن إدارة الشركة حول سبل الوقاية وكيفية التطهير المستمر وتعقيم الايدي بالأدوات والمطهرات اللازمة لذلك والمتوافرة بالمصانع ، والامتناع عن ارتداء أي أدوات يمكن أن تنقل الفيروس مثل الخواتم وساعات اليد والعدسات اللاصقة.

وكانت المجموعة قد قررت منذ بداية الأزمة رفع البصمة لجميع العاملين، وتنظيم حملة توعية لكيفية الوقاية من المرض فى كافة مواقعها على مستوى الجمهورية.

وقررت المجموعة تشكيل لجنة طوارئ بكل من مصانع السويس ومصانع العاشر من رمضان تضم الإدارة الطبية وإدارة البيئة والأمن الصناعي والأمن الإداري تعمل على مدار الساعة وتتولى اتخاذ الإجراءات والقرارات اللازمة لمواجهة أي طارئ.

تأتي هذه القرارات في إطار الحفاظ على صحة وسلامة أكثر من  25 ألف عامل يعملون  فى المجمع الصناعى للمجموعة الذى يضم 18 مصنعا فى ظل الظروف الاستثنائية التي تواجه مصر والعالم للتصدي ومنع انتشار وتفشي وباء كورونا.