الأحد 24 مايو 2020 الموافق 01 شوال 1441

وزير النقل يشهد وصول 20 جرار سكة حديد جديدا إلى ميناء الإسكندرية.. (صور)

الثلاثاء 31/مارس/2020 - 01:16 م
جانب من استقبال الجرارات
جانب من استقبال الجرارات الجديدة
علي عقيلي
طباعة
شهد وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، في ميناء الإسكندرية، اليوم الثلاثاء، وصول الدفعة الثانية (20 جرار سكة حديد جديدة)  ضمن  عقد تصنيع وتوريد 110 جرارات جديدة، وإعادة تأهيل 81 جرار سكة حديد  من الأسطول الحالي، تم التعاقد عليهم بين هيئة السكك الحديدية،  وشركة GE Transportation (wabtec 

وتابع وزير النقل، عملية إنزال الجرارات  من السفينة القادمة من الولايات المتحدة الأمريكية، بعد  تطبيق كافة الاحتياطات الوقائية والاحترازية ضد فيروس كورونا على طاقم السفينة، التي تحمل الجرارات بالإضافة إلى تعقيم السفينة والجرارات والأرصفة والوحدات البحرية ذات التعامل المباشر مع أطقم السفينة، حيث ثم وضع الجرارات على  قضبان السكك الحديدية بالميناء  تمهيدها لنقلها الى ورش الفرز بمحطة مصر بالقاهرة لتجهيزها للعمل.

وقدم وزير النقل التهنئة  للرئيس عبد الفتاح السيسي، والشعب المصري العظيم على وصول الدفعة الثانية من هذه الصفقة الهامة، مؤكداً على الدور الكبير لفخامة الرئيس في نهو هذه الصفقة مع جنرال إليكتريك وإصراره الكبير على إنفاذها، مضيفا أن وصول الدفعة الثانية من الجرارات  يعتبر استكمالا  لمراحل جني ثمار التعاقدات الضخمة التي أبرمتها وزارة النقل ممثلة في هيئة السكك الحديدية،  الخاصة بشراء جرارات وعربات جديدة، والتطوير الشامل لكل عناصر منظومة السكك الحديدية، وذلك لتحسين الخدمة المقدمة لجمهور الركاب، مشيرا إلى أن الجرارات الجديدة التي وصلت حتى الأن (30جرارا). هي أول جرارات جديدة تنضم إلى أسطول جرارات هيئة سكك حديد مصر منذ 11 سنة (2009).

 
وأشار الفريق مهندس كامل الوزير، إلى أن الصفقة تدخل ضمن خطة الوزارة لدعم الأسطول  الحالي  من جرارات السكة الحديد، بما يسهم في زيادة عدد الرحلات على خطوط الشبكة، وتحسين الخدمة المقدمة وتلبية طلبات جمهور مستخدمي السكك الحديدية، ليواكب الحاجة المتزايدة لقطاع نقل قادر على إحداث التنمية،  لافتا إلى أن تدعيم منظومة الجر بالسكك الحديدية يساهم أيضا في زيادة نسبة المنقول من البضائع عبر خطوط السكة الحديد، بما يقلل من الأعباء على الطرق، ويساهم في زيادة موارد السكة الحديد بما يعود إيجابيا على الخدمة المقدمة.
 

وأوضح الوزير، أن إجمالي قيمة توريد 110 جرارا،  وإعادة تأهيل عدد 81 جرارا،  وتوريد قطع غيار طويل الأجل لمدة 15 سنة شاملا الدعم الفني  602.05 مليون دولار،  مضيفا أن الشركة المصنعة قامت بتصنيع 50 جرارا جديدا، تم توريد منهم 30 جرارا كدفعة أولى، وسوف يتوالى توريد باقي الجرارات الجديدة تباعًا، طبقًا لجدول التوريد المتفق عليه، مضيفا أن أن مايتم تصنيعه من جرارات يتم التفتيش عليه بمعرفة لجان فنية من السكة الحديد بمصانع الشركة بالولايات المتحدة الأمريكية.

وفيما يتعلق بإعادة تأهيل 81 جرار جنرال إليكتريك، الذي يتم داخل ورشة التبين للسكك الحديدية فقد  تم الانتهاء من عدد 6 جرارات، وسيتوالى إعادة تأهيل باقى الجرارات ودخولها التشغيل، وفقا للجدول الزمنى المحدد، مشيرا إلى أن هذه الجرارات تخضع للمتابعة الفنية المستمرة ، للتأكد من الجاهزية الفنية لها، وأن كل جرار له ملف فني مسجل به كل ما يتعلق بالجرار والعمرات الخاصة به وغيرها من مختلف الأمور الفنية.

الكلمات المفتاحية