الأحد 31 مايو 2020 الموافق 08 شوال 1441

البترول في أسبوع.. اجتماعات بالفيديو كونفرانس.. ومشروع للحفاظ على البيئة.. وتنسيق مع الطيران والسياحة

الجمعة 10/أبريل/2020 - 11:06 ص
الهلال اليوم
سناء مصطفى
طباعة

تواصل وزارة البترول  تغطية الأنشطة المختلفة في القطاعات من خلال جداول منظمة للاجتماعات لمواجهة فيروس كورونا  في ظل الحظر المعمول به في البلاد.

وحرص المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية علي عقد اللقاءات والاجتماعات من خلال الفديوكونفراس والحفاظ علي ارتداء الكماما.

 

مشروع قومي للحفاظ علي البيئة

أكد الملا أنه جار حالياً تنفيذ برنامج طموح لتعظيم الاستفادة من الغاز الطبيعي واستخدامه كوقود للسيارات والعمل على تحويل أكبر عدد ممكن من المركبات خلال الفترة المقبلة، وذلك في إطار مشروع قومي يحظى باهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي ودعم متواصل من الحكومة للانطلاق بهذا النشاط للحفاظ على البيئة وإحلال الغاز محل الوقود السائل خاصة بعد علاج التشوهات السعرية للمنتجات البترولية ضمن برنامج إصلاح هيكل التسعير.

 

وأشار إلى أن الخطة المتكاملة للمشروع تستهدف نشر محطات ومراكز تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي خلال السنوات الخمس القادمة في العديد من المحافظات والمدن والمجتمعات العمرانية الجديدة وشبكة الطرق القومية.

 

من جانبه، استعرض المهندس عبدالفتاح فرحات رئيس الشركة أهم نتائج الأعمال والجهود التي تم بذلها خلال العام للمساهمة في التوسع في استخدام الغاز الطبيعي كوقود بديل في مختلف أنواع السيارات والمركبات.

 

ولفت إلى أنه تم تشغيل 3 محطات تموين جديدة شملت محطة في قنا والغردقة، وتشغيل أول نموذج لمحطة تموين وقود متكاملة (الغاز الطبيعي والوقود السائل والشحن الكهربائي) في مدينة بورسعيد والتي تحمل العلامة التجارية لشركة (إيني) وتقدم خدمات المتنوعة للعملاء ويتم تشغيلها بالطاقة الشمسية، ليصل عدد محطات الشركة 93 محطة تتوزع في مختلف المدن والمحافظات، وهو أعلى معدل انتشار جغرافي لمحطات الخدمة والتموين بين جميع الشركات العاملة في المجال.

 

وأوضح أنه لرفع كفاءة تشغيل المحطات والمعدات، تم وضع خطط لإعادة توزيع ضواغط الغاز في محطات التموين بين مواقع الشركة المختلفة للاستفادة القصوى من المعدات وتغطية متطلبات العملاء في المناطق التي تشهد تزايد الطلب على استخدام الغاز الطبيعي، وهو ما أسهم في زيادة مبيعات الغاز المحققة خلال العام بهذه المحطات بمعدل 70 ألف متر مكعب يومي وهو ما يعادل إنشاء 7 محطات تموين جديدة وبدون إنفاق استثماري

 

كما قامت فرق العمل المدربة بالشركة بتصنيع وتطوير بعض وحدات وأنظمة تحويل السيارات للغاز الطبيعي، وذلك في إطار السياسية المتدرجة التي تتبعها الشركة لتوطين صناعة مكونات أنشطة استخدام الغاز الطبيعي للسيارات.

أرصدة استراتيجية للتوزيع والتكرير

  كما عقد الملا اجتماعا للاطمئنان على توافر المنتجات البترولية بكافة أنواعها في السوق المحلي، وتواجد أرصدة استراتيجية  كافية من البنزين والسولار والبوتاجاز والمازوت ومختلف المنتجات البترولية لتلبية احتياجات المواطنين والقطاعات التنموية والاقتصادية.

 

وأكد الملا خلال الاجتماع الذى ضم المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول ونائبيه للتوزيع والتكرير ورئيس شركة الغازات البترولية "بتروجاس" على أهمية الاستمرار في المتابعة اللحظية الدقيقة لمنظومة شحن و تداول توزيع المنتجات البترولية إلى المستهلكين والمحافظات المختلفة على مستوى الجمهورية  من خلال متابعة تدفق إمدادات الوقود من محطات ومستودعات الشحن إلى محطات التوزيع بواسطة غرفة العمليات بهيئة البترول للتأكد من انتظام العمل و عمليات  شحن وتداول وتوزيع الوقود  خاصة وان قرار رئيس مجلس الوزراء استثنى أنشطة نقل وتوزيع المنتجات البترولية من حظر الحركة على الطرق ، كما اكد على  أهمية انتظام العمل بمعامل التكرير والتصنيع ومصانع تعبئة أسطوانات البوتاجاز باعتبارها ركيزة رئيسية في عملية إمداد السوق المحلى باحتياجاته من المنتجات البترولية  المختلفة .

 

ووجه الوزير الشكر والتقدير للعاملين بمنظومة توفير المنتجات البترولية والوقود بمختلف مجالاتها على الجهد المبذول في الفترة الراهنة لتوفير المنتجات البترولية وتأمينها للمستهلكين وحثهم على استمرار الأداء المتميز انطلاقا من الدور الحيوي الذى تمثله تلك المنظومة والعاملين بها لتأمين متطلبات تسيير الحياة اليومية للمواطنين والقطاعات والمشروعات المختلفة.

تنسيق مشترك للسياحة الداخلية

 وعقد الملا والدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار والطيار محمد منار عنبة وزير الطيران المدنى اجتماعا بمقر وزارة البترول والثروة المعدنية؛ لبحث سبل التنسيق المشترك بين الوزارات الثلاث بشأن ضوابط واقتراحات تنفيذ برنامج تحفيز الطيران بموجب قرارات مجلس الوزراء.

 

وأكد الملا حرص الوزارة على التعاون والتنسيق المستمر مع وزارتي السياحة والطيران فى ضوء أهمية البترول كمحرك رئيسى للأنشطة المختلفة في القطاعات الحيوية بمصر، مؤكدا على تضافر الجهود مع قطاعى السياحة والطيران المدنى لدعم جهودهما في عبور تحديات المرحلة الراهنة وخطط تنفيذ برنامج تحفيز الطيران طبقا لتكليفات الحكومة.

 

وأوضح الدكتور خالد العنانى أن الاجتماع شهد مناقشة بدائل تخفيض الرسوم والتكاليف التي تسدد في المطارات ووقود الطائرات وفقاً لقرارات اجتماع اللجنة الوزارية للسياحة والآثار في أوائل مارس الماضى.

 

كما استعرض الطيار محمد منار التحديات التي تواجه نشاط الطيران المدنى خاصة في الفترة الراهنة والتنسيق الجارى حالياً بين قطاع البترول وشركة مصر للطيران فيما يتعلق بتسعير وقود الطائرات والمراجعة السعرية.

 

وأشار الملا إلى أنه قد تم الاتفاق على عقد اجتماع آخر بحضور مسئولي الوزارات لتقديم المقترحات والتصورات الجديدة وآليات تنفيذها لدعم برنامج تحفيز الطيران.

 

كما تم خلال الاجتماع الاتفاق بين وزراء البترول والسياحة والطيران على التعاون في تقديم مبادرة جديدة لتنشيط السياحة الداخلية خاصة للمناطق السياحية بالبحر الأحمر بأسعار