الأحد 24 مايو 2020 الموافق 01 شوال 1441

«الهلال اليوم» تناقش مستقبل البحث العلمي.. خبراء: الذكاء الاصطناعي يساعد على الاقتصاد المصري.. ومطالبات بتدريسه في المدارس والجامعات.. وأزمة كورونا جعلته في المرتبة الأولى حول العالم

الأربعاء 20/مايو/2020 - 08:02 ص
الهلال اليوم
انديانا خالد
طباعة

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي  مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الثلاثاء 19 مايو 2020، حيث تناول الاجتماع عدداً من محاور تطوير قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، خاصةً البنية المعلوماتية بالجامعات المصرية المتعلقة بتطبيق نظام الاختبارات الالكترونية.

واستطلعت الهلال اليوم أراء خبراء حول البحث العلمي والذكاء الاصطناعي، وأهمية زيادة التخصصات العلمية من الطب والفيزياء وعلوم الحاسب التي تمثل الأساس للعلوم والتطبيقات التكنولوجية الحديثة والذكاء الاصطناعي في تحقيق التطور المطلوب في ظل التقدم الكبير حولنا.

كورونا والبحث العلمي

قال الدكتور عمرو فاروق، مساعد رئيس أكاديمية التنمية والتكنولوجيا، إن أكاديمية البحث العلمي أطلقت عدة مبادرات في مجال البحث العلمي والذكاء الاصطناعي والاستفادة من مشروعات التخرج بالجامعات العلمية، حيث تم إطلاق مبادرة "since up ، موجهة إلى بعض الأقسام لكلية العلوم للنهوض بالإمكانيات البحثية والعلمية الموجودة بها.

وأوضح في تصريحات خاصة لـ"الهلال اليوم"، أن هناك أيضا مبادرة أخرى تسمى "علماء الجيل القادم" تضم كل الخرجين الأوائل في مصر والتي تهدف إلى معاونة الدولة فى تنمية وتطوير العنصر البشرى وبناء كتلة حرجة من شباب الباحثين المتميزين فى المجالات الصناعة والغذاء والطاقة والمياه وإدارة العلوم والتكنولوجيا والابتكارات.

وأشار إلى ان الفترة الحالية ستشهد المزيد من الأبحاث العلمية في مصر، موضحا أن الوقت الحالي أوضح ضرورة الاهتمام بالبحث العلمي،  فدول العالم اليوم تتسابق على اكتشاف علاج لفيروس كورونا، وعلى توفير احتياجات المجتمع المختلفة من الزراعة والغذاء والمتطلبات الحياة اليومية الخاصة به.

وأكد أن مصر أنشأت خلال السنوات الماضية، عددا من كليات متخصصة في الذكاء الاصطناعي كما أنشأت كلية الحسابات والمعلومات قسما خاصا بالذكاء الاصطناعي.

 

ونوه إلى أن أكاديمية البحث العلمي تعاونت مع مجمع برج العرب التكنولوجي التابع لوزارة الاتصالات، لدعم مشروعات تخرج فقط لطلاب الجامعات المصرية في مجال إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، بجانب أن هناك تمويلا للمشروعات التخرج في كافة المجالات.

تدريس الذكاء الاصطناعي في المدارس

قال الدكتور محمد سعيد، رئيس شعبة البرمجيات بجمعية اتصال لتكنولوجيا المعلومات، إن مصر لديها قدرة كبيرة للوصول إلى أعلى مستوى في الذكاء الاصطناعي وتطويره، وهذا عن طريق وضع استراتيجية محددة، كما يجب أن تتضمن مناهج الدراسية بالمدارس والجامعات مادة الذكاء الاصطناعى، وعمل دورات تدريبية من أجل التوعية بمفهوم الذكاء الاصطناعى.

وأضاف رئيس شعبة البرمجيات بجمعية اتصال لتكنولوجيا المعلومات، في تصريحات خاصة لـ "الهلال اليوم"، أن الذكاء الاصطناعي له دور في تطوير كافة مجالات الحياة سواء كانت طبية أو زراعية أو صناعية أو غذائية، مؤكدا أن تطوير الذكاء الاصطناعي سيجعل مصر في أوائل الدول المتقدمة اقتصاديا، وسيحقق طفرة في اكتشاف المعادن في باطن الأرض.

وأوضح أن الذكاء الاصطناعي سيعمل على إحداث ثروة صناعية في مصر وتقليل الفجوة مع الدول المتقدمة، حيث سيساعد الحكومة في خفض النفقات وزيادة معدل الإنتاج.

وأشار إلى أن أولى خطوات نجاح مصر في الذكاء الاصطناعي هو عندما أصدر مجلس الوزراء في نوفمبر 2019  قرارا بإنشاء المجلس القومي للذكاء الاصطناعي تابع لوزارة الاتصالات، والذي يهدف إلى حوكمة الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعى وتحديثها بما يتماشى مع التطورات العالمية، مما سيعمل على تحويل كافة المعاملات الورقية إلى إلكترونية