الجمعة 10 يوليه 2020 الموافق 19 ذو القعدة 1441

«غباشي»: بروتوكولات علاج كورونا جزء من مخطط حروب السوشيال ميديا ضد مصر

الثلاثاء 02/يونيو/2020 - 08:09 م
الهلال اليوم
عوض سالم
طباعة

حذر الدكتور مختار غباشي نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية، من الحروب الحديثة التي تستغل الأوضاع السياسية والصحية في البلاد لإثارة البلبلة وتزييف الحقائق وإحداث كوراث كبرى، مشددا على أن ما يحدث على مواقع التواصل بشأن نشر بروتوكولات علاجية لفيروس كورونا متوقع وضمن مخطط حروب السوشيال ميديا التي تحتاج إلى مجابهتها ومواجهتها وتوعية الناس منها.


وقال نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية لـ"الهلال اليوم" إن تلك الحرب والمعلومات المغلوطة التي تشنها مواقع مشبوهة وحسابات وهمية على بعض مواقع التواصل الاجتماعي تسعى لخلق أزمة صحية في مصر مستغلين رعب المواطنين من وباء كورونا المستجد.


وأكد الخبير السياسي، أن جماعة الإخوان تجند كتائب إليكترونية لشن مثل هذه الحروب التي تتطور مع الأحداث السياسية والاجتماعية والاقتصادية، مراهنا على وعي المصريين والجهات المعنية في إحباط مثل هذه الحروب الخبيثة التي تهدف إلى التأثير على وعي وإدراك الشباب خلال المرحلة الحالية.


وأعلنت وزارة الصحة والسكان، في وقت سابق، أن ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي من بروتوكولات علاج لفيروس كورونا، أو بروتوكولات العزل المنزلي ليست تابعة للوزارة وغير دقيقة، حيث إنها ليست البروتوكولات نفسها التي يتم تطبيقها داخل المستشفيات أو خارجها، مشددة على عدم تداول تلك البروتوكولات الخاطئة مما قد يشكل خطورة كبيرة على حياة المرضى أو يسبب ارتباكًا للفرق الطبية العاملة في مستشفيات الفرز والعزل.


وأوضح بيان أن البروتوكولات العلاجية المتبعة لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجد، والوحيدة التي يتم تطبيقها، تم وضعها من قبل اللجنة العلمية المشكلة بقرار وزيرة الصحة والسكان، مشيرًا إلى أن اللجنة قامت بإعداد ذلك البروتوكول العلاجي بناء على ما توافر من معلومات من جميع دول العالم منذ ظهور الفيروس، وذلك في ظل استمرار مرحلة الأبحاث على العقاقير التي تعالج الفيروس.


وناشدت الوزارة المواطنين ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي توخي الحذر في ما يتم نشره من بروتوكولات علاج لفيروس كورونا، قد تثير الشك والبلبلة خلال تلك الأزمة، موضحًا أن بروتوكولات العلاج المتبعة داخل المستشفيات وبروتوكولات العزل المنزلي، متواجدة على الموقع الرسمي  لوزارة الصحة والسكان وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي الرسمية الخاصة بوزارة الصحة والسكان فقط.