الخميس 13 أغسطس 2020 الموافق 23 ذو الحجة 1441

الهجرة و"المتحدة للخدمات الإعلامية" يمنحان الجالية المصرية بكندا اشتراكًا مجانيًا لـ Watch iT لمدة شهر

الجمعة 03/يوليه/2020 - 10:57 ص
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
في إطار الاحتفاء بشهر يوليو شهرًا للحضارة والتراث المصري بمقاطعة أونتاريو بكندا للعام الثاني على التوالي، أعلنت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الاتفاق مع تامر مرسي رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، على منح الجالية المصرية بكندا اشتراكًا مجانياً بمنصة Watch iT الإلكترونية طوال شهر يوليو الجاري. 

جاء ذلك في ضوء تقدير نجاح جهود الجالية المصرية المؤثرة بالمجتمع الكندي في تعريف العالم بتاريخ مصر العريق الممتد من خلال إعلان الاحتفاء بهذا الشهر من كل عام، حيث ثمنّت السفيرة نبيلة مكرم دور الجالية المصرية في كندا لأنها تعد نموذجًا إيجابيًا يحتذى به بين مختلف الجاليات لدورها البارز في التعريف بإنجازات وتاريخ مصر الوطن الأم، بما يعد موقفًا مضيئًا أمام العالم لإظهار الدور المحوري لمصر التي امتزجت على أرضها عدة حضارات وثقافات.

كما تقدمت وزيرة الهجرة بخالص الشكر والتقدير لتامر مرسي رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، على هذا التعاون المثمر الذي من شأنه أن يسهم في ربط أبناء مصر في كندا بوطنهم، من خلال إتاحة ومشاهدة الأعمال المصرية الدرامية والسينمائية سواء الوطنية أو الثقافية أو التراثية مجانًا ولمدة شهر كامل.

من جانبه، قال مصطفى بخيت المدير التنفيذي لمنصة Watch iT الإلكترونية، إنه يمكن لكل الجالية المصرية في كندا الاستمتاع بخدمات المنصة مجاناً لمدة شهر وذلك باتباع الخطوات التالية:

١- الدخول للموقع الإلكتروني www.watchit.com
٢- إنشاء حساب جديد أو الدخول للخدمة حال إنشاء حساب من قبل
٣- إدخال الرمز الترويجي WatchEgypt
٤- يمكن الاستمتاع بعدها بالمشاهدة سواء عبر الموقع أو عبر تطبيق الهواتف والتلفزيونات الذكية

وجدير بالذكر أن فعاليات الاحتفال بشهر الحضارة المصرية والتراث المصري بمقاطعة أونتاريو الكندية تقام للعام الثاني على التوالي تحت رعاية وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم، وهي الفعاليات التي ستتم متابعتها عبر تقنية الفيديوكونفرانس نظرًا لانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، وتنظمها الهيئة الكندية للتراث المصري، والتي تتشكل من رموز الجالية المصرية بكندا.