الأحد 09 أغسطس 2020 الموافق 19 ذو الحجة 1441

أستاذ علوم سياسية: تجاوز تركيا الخط الأحمر في ليبيا سيخلق عواقب وخيمة على أنقرة

الأربعاء 15/يوليه/2020 - 03:08 م
الهلال اليوم
معتز عوض
طباعة
قال الدكتور حسن سلامة أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة. إن هناك توافقا مصريا ليبيا على أن "سرت ـ الجفرة" خط أحمر، وبالتالي فإن مغامرة تركيا باستخدام مجموعة من المرتزقة والميليشيات المدعمة بعناصر من الجيش التركي بشن هجوم على سرت والجفرة، سوف تكون له تبعات غير محمودة العواقب.

وأضاف سلامة فى تصريح لـ«الهلال اليوم»، إن الهجوم التركي سيقابله تعاون مصري ليبي قوي لصد هذا االهجوم، والذي يعد السيناريو الأقرب حال  حدوث هجوم تركي، مشيرا إلي أن أوجه التعاون بين البلدين، وشكل الدعم المصري يعدان مسألة خاضعة للبحث والتنسيق بين القيادتين المصرية والليبية.

ولفت إلى أن أهم ما يميز التدخل المصري في ليبيا أنه يتم بناء على دعوات داخلية ليبية من البرلمان الليبي المنتخب والمعترف به دوليا، بجانب دعوات الدعم والتأييد التي أطلقها مشايخ وأعيان ليبيا وكذلك جموع الشعب الليبي.

وألمح سلامة أن تجاوز تركيا وميلشياتها للخطوط الحمراء التي أقرتها مصر، من شأنه ان يفتح المجال أمام دخول أطراف أخرى إلى الملف الليبي، مضيفا إن استمرارية المواجهة العسكرية في هذه المنطقة يؤرق العالم كله، وليس مصر بمفردها.

وأكد أستاذ العلوم السياسية ، أن من بين السيناريوهات المطروحة حال التدخل التركي لمحاولة الوصول إلي سرت والجفرة، وتصدى الجيش الليبي المدعوم من مصر وعدد من الدول العربية، أنه ستكون هناك ضغوط دولية لمحاولة الفصل بين القوات حتى لا تتحول المواجهات العسكرية إلى حرب مستمرة، مشددا على أنه ليس من مصلحة العالم خلق بؤر توتر جديدة في هذه المنطقة في ظل المشكلات والصراعات التي يعانى منها العالم.