الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 الموافق 12 صفر 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

القوى السياسية اللبنانية تطالب مناصريها بالتبرع بالدم والمساهمة في عمليات الإنقاذ

الثلاثاء 04/أغسطس/2020 - 09:32 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
 دعت كافة القوى والتيارات والأحزاب السياسية في لبنان، مناصريها إلى النزول في المناطق المنكوبة بالعاصمة /بيروت/ وضواحيها، والتي تعرضت لأضرار بالغة جراء الانفجار الهائل الذي وقع اليوم بميناء بيروت البحري، والمساهمة في عمليات الإنقاذ والتبرع بالدم للمصابين وتقديم المساعدات لجميع المواطنين المحتاجين والمنكوبين.

وأطلق حزب "القوات اللبنانية" و"تيار المستقبل" والحزب التقدمي الاشتراكي والتيار الوطني الحر والحزب الديمقراطي اللبناني وحزب التوحيد العربي وتيار "العزم" وغيرها من القوى والأحزاب والتيارات السياسية، المناشدات للمنتسبين إليها بسرعة التجاوب والنزول لتقديم يد العون للمحتاجين.

وأعطى رئيس مجلس النواب نبيه بري، توجيهاته إلى كافة عناصر حركه "أمل" التي يترأسها وكذلك مناصريها، إلى التبرع بالدم في كافة المراكز الصحية والمستوصفات.

وطلب بري من كافة متطوعي عناصر الدفاع المدني في جمعية الرسالة للإسعاف الصحي (التابعة لحركة أمل) المساهمة بكافة عديدها وعتادها في عمليات رفع الأنقاض في المباني التي تعرضت للانهيار وإسعاف الجرحى والمصابين.

من جانبه، قال رئيس الحكومة اللبنانية السابق زعيم "تيار المستقبل" سعد الحريري، إن العاصمة بيروت تستغيث وإن الانفجار المدوي الذي أصابها يدمي القلوب، مضيفا: "الكل مدعو إلى نجدة بيروت والتضامن مع أهلنا في كل الأحياء التي تضررت.. حجم الخسائر أكبر من أن يوصف والخسارة الأكبر سقوط عشرات القتلى والجرحى.. نسأل الله أن يحمي عاصمتنا وشعبنا من كل مكروه".

من جانبه، أعلن حزب الكتائب اللبنانية، وفاة أمينه العام نزار نجاريان متأثرا باصابته جراء الانفجار بالميناء البحري.

بدوره، أكد وزير الصحة حمد حسن، أن الدولة ستتحمل تكاليف علاج كافة المصابين بسبب الانفجار والذين يخضعون للعلاج في كافة المستشفيات داخل بيروت وخارجها، مطالبا كافة فرق الإغاثة والصليب الأحمر والدفاع المدني التوجه بالجرحى والمصابين إلى المستشفيات المحيطة ببيروت، بعدما اكتظت مستشفيات العاصمة بالجرحى.