السبت 26 سبتمبر 2020 الموافق 09 صفر 1442

"الخارجية": منظمة "تنمية المرأة لدول التعاون الإسلامي" تبدأ عملها.. ومصر تستضيف مقرها الدائم

الأربعاء 12/أغسطس/2020 - 10:27 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
رحبت وزارة الخارجية بإعلان الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي إيداع الكاميرون لوثيقة مصادقتها على النظام الأساسي لمنظمة تنمية المرأة التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، وهي المنظمة التي من المقرر أن تستضيف مصر مقرها الدائم.

وأشارت الوزارة- فى بيان اليوم الأربعاء- إلى أن الكاميرون هي الدولة الخامسة عشرة التي صادقت على النظام الأساسي، وهو ما يعني استيفاء الحد الأدنى من تصديقات الدول اللازم لدخول النظام الأساسي حيز النفاذ وبدء المنظمة عملها.

وأكدت وزارة الخارجية أن استضافة مصر لمقر المنظمة تأتي كترجمة حقيقية لما تمثله قضايا المرأة بالنسبة للدولة المصرية من أهمية كبيرة وما تشهده من تحقيق إنجازات ملموسة على مدار السنوات الأخيرة، إضافة إلى تأكيد الدور الذي تضطلع به مصر في الدفع بهذه القضايا إقليمياً ودولياً بما يسمح بخدمة مصالح مصر وعلاقاتها الخارجية.

وأشارت الوزارة إلى أن الدول أعضاء منظمة التعاون الإسلامي كانت قد أدركت أهمية تعزيز مكانة المرأة ودورها في عملية التنمية الوطنية والإقليمية، وهو ما انعكس في الإطار القانوني لمنظمة التعاون الإسلامي وكذلك الصكوك القانونية الدولية الرئيسية التي تضمن حماية وتمكين المرأة وحقوقها.

وأضافت الخارجية أن تلك الخطوة توُجت باعتماد الدورة السابعة والثلاثين للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية في دوشانبي بطاجيكستان 2010 للنظام الأساسي لمنظمة تنمية المرأة للدول أعضاء منظمة التعاون الإسلامي ومقرها جمهورية مصر العربية، وأن السنوات العشر الماضية شهدت، ومن خلال ثلاثة مؤتمرات وزارية حول المرأة، اعتماد العديد من القرارات والمقررات والإعلانات التي ساهمت في تعزيز إطار منظمة التعاون الإسلامي بشأن حماية المرأة وتمكينها داخل مجتمعات الدول الأعضاء.