الجمعة 22 يناير 2021 الموافق 09 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

خبير تربوي: عقد الجامعات الأهلية لتوأمة مع الجامعات العالمية يُحسن تصنيف التعليم المصري

الأربعاء 02/سبتمبر/2020 - 03:56 م
الهلال اليوم
معتز عوض
طباعة
قال الدكتور طلعت عبد الحميد الخبير التربوي، وأستاذ أصول التربية بجامعة عين شمس، إن الدراسات والأبحاث تشير إلى ضرورة تخصيص جامعة لكل مليون نسمة من سكان مصر، ومن ثم فإن إنشاء جامعات أهلية يسهم في سد احتياج المجتمع الجامعي لإنشاء جامعات جديدة.

وأضاف عبد الحميد في تصريح لـ«الهلال اليوم»، إن الطلب الاجتماعي على نوع معين من التعليم لا بد أن يؤخذ في الحسبان، مشيدا بتوجه الدولة نحو إنشاء هذه الجامعات التي تقدم منتج تعليمي عالي بتكلفة مادية تقل عن الجامعات الخاصة.

وألمح إلى أن أهمية الجامعات الأهلية تكمن في اعتمادها على إنشاء كليات وأقسام خاصة بالجانب التكنولوجي بشكل كبير، لافتا إلى أن التعليم التكنولوجي يمثل مستقبل التعليم في العالم خلال الوقت الراهن.

وأشار عبد الحميد إلى العائد من الجامعات الأهلية سوف ينفق لتطوير المنظومة التعليمية سواء في التعليم الجامعي أو ما قبل الجامعي، لافتا إلى أن فكرة إنشاءها تقوم على الاستثمار في التعليم، واستغلال العائد منها في تطوير العملية التعليمية.

وأكد الخبير التربوي، أن عقد توأمة مع الجامعات التي تحظى بتصنيف عالمي، يعد شهادة عالمية بقيمة وأهمية الجامعات الأهلية في مصر، ومن ثم سوف تتاح الفرصة أمام الجامعات الأهلية للاستفادة من المحتوى التعليمي، والخبرات الموجودة في الجامعات العالمية في تطوير المستوى التعليمي بالجامعات الأهلية، وتحسين تصنيف مستوى التعليم المصري عالميا.