الأحد 25 أكتوبر 2020 الموافق 08 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

البترول في اسبوع.. تطوير البنية الأساسية وتحديث خطة البتروكيماويات وتعاون مصري فرنسي

الجمعة 18/سبتمبر/2020 - 01:03 م
الهلال اليوم
سناء مصطفى
طباعة
 شهدت وزارة البترول نشاطا مكثفا على مدار الأسبوع الماضي شملت اجتماعات مع رؤساء الشركات وجولات بالحقول لتحفيز العاملين على زيادة الإنتاج.

 تطوير البنية الأساسية 
في البداية تفقد طارق الملا المشروعات البترولية الجديدة بمنطقة العين السخنة والتى تأتى ضمن برنامج الوزارة لتطوير البنية الأساسية لتخزين وتداول المنتجات البترولية ، وشملت الجولة مشروع محطة سونكر للصب السائل التى تقع بالحوض الثالث بميناء السخنة والتى يجرى الانتهاء من تنفيذها بتكلفة استثمارية ٢٣٥ مليون دولار كواحدة من أهم المراكز الاستراتيجية لمصر على ساحل البحر الأحمر لاستقبال وتداول وتخزين المنتجات البترولية. 

 وأوضح الملا في جولته أن قطاع البترول يعمل وفق استراتيجية قومية على تطوير بنية أساسية وتسهيلات بترولية متميزة لمصر على ساحل البحرين الأحمر والمتوسط من خلال عدة مشروعات استراتيجية تسهم بدور فعال فى تأمين جانب من احتياجات البلاد من المنتجات البترولية المستوردة وتعزز من استعداد مصر ومقوماتها التنافسية لتصبح مركزاً محورياً لتداول وتجارة البترول والغاز فى المنطقة، وأن مشروع سونكر يعد إضافة مهمة وحيوية للبنية الأساسية البترولية فى هذا المجال.

 رافق الوزير خلال الجولة المهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول ونوابه للنقل والتوزيع، والتخطيط والمشروعات والسلامة والصحة المهنية، والربان أسامة الشريف نائب الرئيس والعضو المنتدب لشركة سونكر ومستشاره المهندس محمود نظيم والمهندس وليد لطفى رئيس شركة بتروجت تحديث خطة البتروكيماويات كما راس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أعمال الجمعية العامة للشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات. 

 وأكد الوزير أهمية الاستمرار فى تطوير وتحديث الخطة القومية للبتروكيماويات فى ضوء التطورات المتلاحقة التى تشهدها تلك الصناعة الحيوية وما توفره الدراسات البحثية والتطبيقية والابتكارات التكنولوجية من فرص للتوسع في إنتاج المنتجات البتروكيماوية لتعظيم القيمة المضافة للثروات الطبيعية. 

وأشار الوزير إلى أنه جار تنفيذ مشروعات بتروكيماوية بعدد من الشركات القائمة وأخرى تحت التنفيذ حاليا وأخرى تحت الدراسة بهدف زيادة القيمة المضافة وتوفير احتياجات السوق المحلى من المنتجات البتروكيماوية.  

من جانبه أوضح الكيميائى سعد هلال رئيس رئيس الشركة أن العام المالى الماضى شهد عدداً من التحديات والظروف الاستثنائية ومنها الانخفاض غير المتوقع فى أسعار البترول العالمية ، بالإضافة إلى أزمة فيروس كورونا، وتداعياتها السلبية، مشيراً إلى الحرص على تجاوز هذه التحديات، وتوفير السيولة اللازمة لاستمرار النهوض بصناعة البتروكيماويات، وتطويع خطط العمل بعدد من الإجراءات الفاعلة بدعم من وزارة البترول والثروة المعدنية لتعزيز قدرتها على استكمال مشروعات الخطة القومية لتحقيق أهدافها التنموية، وأوضح أنه جارى حالياً الإسراع بتنفيذ عدد من المشروعات الجديدة، ومنها مشروع شركة تكنولوجيا الأخشاب لإنتاج الألواح الخشبية متوسطة الكثافة الذي شهد تطوراً واضحاً فى إنجاز الأعمال بدءًا من تأسيس شركة المشروع وما تبعه من خطوات تنفيذية متمثلة فى بدء إعداد التصميمات الهندسية وتصنيع خطوط الإنتاج. 

تعاون مصري فرنسي 

 بحث الملا، مع السفير الفرنسي بالقاهرة إستيفان روماتيه، فرص تعزيز التعاون والشراكة بين قطاع البترول والشركات الفرنسية، في ضوء الفرص الاستثمارية المتنامية في مختلف أنشطة صناعة البترول والغاز المصرية، وأشاد السفير بالإصلاحات الاقتصادية الناجحة التي نفذتها الحكومة المصرية وساهمت إيجابا في تحقيق نتائج متميزة لقطاع البترول وتوفير العديد من الفرص الاستثمارية الجاذبة أمام الشركات الفرنسية للدخول في السوق المصرية، والتي تراها الشركات الفرنسية سوقا واعدة في مختلف أنشطة البترول والغاز. 

خطط لمصر للبترول والتعاون لتوفير الوقود

ارأس الملا عبر تقنية الفيديو كونفرانس أعمال الجمعية العامة لشركتى التعاون ومصر للبترول لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2019/ 2020 ، حيث أكد الملا على أن برامج عمل الوزارة وخططها المستقبلية تهدف إلى استدامة تأمين وتوفير امدادات الوقود للسوق المحلية من خلال تنفيذ عدد من المشروعات لتطوير وتحسين كفاءة منظومة نقل وتداول وتسويق المنتجات البترولية بما يسهم فى تلبية احتياجات المستهلكين بسهولة ويسر وأمان ، وكذلك توفير احتياجات المشروعات القومية من الوقود . 

 وأشار الوزير إلى أن شركتى التعاون ومصر للبترول كان لهما دوراً مهماً فى توفير منتجات التعقيم والتطهير بكافة المنافذ ومحطات التموين التابعة لهما وبأسعار مناسبة تيسيراً على المواطنين، وذلك فى إطار جهود الدولة لمواجهة فيروس كورونا. 

 واستعرض المحاسب عادل عياد رئيس شركة التعاون للبترول أهم نتائج الاعمال خلال العام، حيث أوضح أن اجمالى الكميات المباعة من المنتجات البترولية بلغ 6.5 مليون طن، تتضمن مبيعات حوالى 5.6 مليون طن من البنزين بأنواعه والسولار والمازوت من خلال 1165 محطة تابعة للشركة منتشرة في جميع انحاء مصر.  

ومن جانبه أشار المحاسب حسين فتحى رئيس شركة مصر للبترول إلى أن اجمالى عدد محطات خدمة وتموين السيارات التابعة للشركة بلغ 1504 محطة في مختلف محافظات مصر متصدرة شركات التسويق من حيث عدد المحطات ، لافتا الى الانتهاء من تطوير 86 محطة ومنفذ خلال العام بتكلفة 40 مليون جنيه وأشار إلى نجاح الشركة في تصدير كميات من زيوت المحركات والزيوت الصناعية عالية الجودة لدولتى أوغندا ورواندا ، وبلغت قيمة الصادرات من وقود النفاثات وتموين السفن والزيوت أكثر من 6 مليارات جنيه، 

 فوز ابن البتروكيماويات بمنحة يابانية  

واستقبل وزير البترول المهندس إبراهيم قشانة مدير إدارة تحسين كفاءة الطاقة بالشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات أحد أعضاء مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول، بمناسبة فوزه بمنحة الدكتوراه المقدمة من هيئة التعاون الدولى اليابانية (JICA) متفوقاً على ممثلى 15 دولة للمشاركة في البرنامج طويل الأجل للدراسة بالجامعات اليابانية تحت عنوان "سياسات الطاقة" في إطار البرنامج الخاص بالدول ، والذى يتم من خلاله اختيار مرشح واحد من كل دولة من هذه الدول لنيل منحة دكتوراة لمدة 3 سنوات من المعهد القومى لدراسات السياسات " GRIPS" باليابان بتمويل كامل من الهيئة اليابانية، تبدأ فى أكتوبر القادم.