الإثنين 26 أكتوبر 2020 الموافق 09 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

سكاي سبورتس: صلاح سيسعى لتأكيد وصوله لأعلى المستويات خلال مواجهة ليغربول وتشيلسي

الجمعة 18/سبتمبر/2020 - 07:02 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
ينتقل محمد صلاح مع فريقه ليفربول الإنجليزي إلى ملعب "ستامفورد بريدج" لمواجهة تشيلسي الأحد المقبل في لقاء لتأكيد الدولي المصري بلوغه أعلى المستويات في كرة القدم مع الريدز، حسبما ذكرت شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية في تقرير لها اليوم الجمعة.
وأوضح تقرير الشبكة البريطانية أن صلاح تألق منذ تنازل البلوز عن خدماته عندما كان لاعبا شابا وسيكون متحمسًا أكثر من أي وقت مضى لكي يظهر لناديه السابق ما يفتقده في الأحد الممتاز، مشيرًا إلى أنه يتجه إلى غرب لندن من أجل تتحقيق بداية مثيرة للموسم بعد ثلاثيته في الفوز على ليدز يونايتد بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.
وأشار التقرير إلى أن الانطلاقة الكبيرة لصلاح دفعت نجم مانشستر يونايتد السابق والمحلل الكروي جاري نيفيل للقول إن المهاجم المصري "يؤدي بمستوى مختلف تماما. ويبدو حريصا على استغلال الفرص وشهيته مفتوحة للتألق ويبدو قويا".
واعتبرت "سكاي" أن تميز صلاح وروعة أدائه يمكن ألا تقدر في بعض الأحيان مثلما صرح نجم ليفربول السابق ومحلل الكرة الإنجليزية جيمي كاراجار بأن إنجازاته لا تقابل بالتقدير الذي تستحقه بعد الفوز على وست هام بثلاثة أهداف مقابل هدفين في فبراير الماضي، لكن أداءه الهائل في "أنفيلد" السبت الماضي كان إثباتا جديدا لأنه يسير في الطريق نحو بلوغ مكانة الكبار في البريميرليج.
وبحسب التقرير فإن صلاح يعد ضحية للمعايير العالية بشكل غير اعتيادي التي وضعها لنفسه خلال الموسم الأول في "أنفيلد" حيث استطاع تحطيم الكثير من الأرقام القياسية في ذلك العام بتسجيله 44 هدفا في جميع المسابقات التي شارك بها بما في ذلك 32 هدفا في البريميرليج محطما الرقم الذي كان مسجلا لصالح الأوروجواياني لويس سواريز قبل ذلك بأربعة أعوام.
وعلى الرغم من عدم وصول صلاح لهذه الأرقام بعد ذلك وفي الحقيقة بدأ إجمالي أهدافه في الموسم الواحد يقل بإحراز 22 هدفا في موسم 2018-2019 و19 هدفا في الموسم الماضي، إلا أنه بالنظر لمشواره مع ليفربول ككل يتضح أن إنتاجه لا يضاهى.

ولفت التقرير إلى أنه منذ وصول صلاح إلى "أنفيلد" قادما من روما الإيطالي في صيف 2017، نجح في تسجيل 11 هدفا أكثر من أي لاعب آخر في الدوري الإنجليزي الممتاز، تاركا خلفه ههاري كين وجيمي فاردي وسيرجيو أجويور وسجل 26 هدفا أكثر من زميله السنغالي ساديو ماني خلال نفس الفترة.

ورأت الشبكة أن تسجيل 76 هدفا في 109 مباراة شارك بها في البريميرليج يعد إنجازا وخلقه 175 فرصة لعب لزملائه كثاني المتخصصين في هذا الجانب بالدوري الإنجليزي بعد البلجيكي كيفين دي بروين تعد أمورا ملفتة للانتباه، مشيرة إلى أن المهاجم المصري قادر على تكرار مشواره التهديفي في الموسم الأول مع الريدز هذا العام.

وأشارت "سكاي" إلى أن وصول لاعب خط الوسط الإسباني تياجو ألكانتارا سيوفر خط إمداد لتزويد صلاح بالتمريرات التي يحتاجها بعد تحقيقه أقوى بداية ممكنة للموسم، متوقعة أن الأفضل لم يأت بعد من لاعب في طريقه لحجز مكانته بين كبار البريميرليج على مر تاريخه.