الإثنين 26 أكتوبر 2020 الموافق 09 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

اللواء محمد ابراهيم: السيسي يراهن على وعي الشعب ويؤكد قوة الدولة وإرادتها نحو التنمية

الأحد 27/سبتمبر/2020 - 05:01 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
 قال اللواء محمد ابراهيم الدويري، نائب المدير العام للمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي يحرص دائما وهو يفتتح المشروعات على ارسال رسائل طمأنة للشعب المصري على قوة الدولة وإرادتها الحديدية نحو التنمية، وأن كل إنجاز هو لصالح المواطن وأن الشعب سيظل هو الداعم الأكبر للدولة بوعيه ووطنيته وحرصه على استقرار بلاده.

وأكد اللواء محمد ابراهيم، في تصريح له اليوم الاحد، تعقيبا على كلمة الرئيس السيسي خلال افتتاح مشروعات جديدة بقطع البترول بمسطرد،: " مسار الإصلاح في مصر لا يتوقف وافتتاح المشروعات القومية واقع نراه ماثلا أمام أعيننا كل يوم. وفي خضم هذا الجهد غير المسبوق لم ولن يتوقف السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي عن المراهنة على الشعب المصري وعلى وعي وصلابة هذا الشعب العظيم".

وأضاف : "كم كان الرئيس صادقا اليوم خلال افتتاح مشروعات جديدة بقطع البترول بمسطرد وهو يتحدث عن تضافر والتحام الشعب والدولة، وهما الوجهان الوطنيان لعملة واحدة، وأن كل ما يتم من اصلاحات ومشروعات جديدة يَصْب في صالح المواطن. والسؤال هنا هل يمكن أن تتحقق أية إنجازات في بيئة غير مستقرة. والإجابة بالقطع لا ومن ثم فإن استقرار الدولة المصرية هو أكبر ضامن نحو التقدم والتنمية."

وتابع :" ومن الطبيعي أن تكون هناك بعض المشكلات التي يعاني منها المواطن وخاصة في ضوء الأحداث التي شهدتها مصر خلال سنوات سابقة، ولكن الأمر المؤكد أن عمليات حل ومعالجة هذه المشكلات المتراكمة تسير على قدم وساق وبنجاح منقطع النظير. إن العالم كله يشهد على كل ما تقدمه مصر في هذه الظروف من نموذج ناجح لقيادة وطنية وشعب حضاري يقف سندا من أجل أن تكون الدولة المصرية في مكانتها الطبيعية التي تستحقها."

وقال اللواء محمد ابراهيم : "إن دولة قوامها أكثر من مئة مليون نسمة وعمرها أكثر من سبعة آلاف سنة سوف تجد طريقها بإذن الله نحو التقدم للأمام متحدية كافة الصعوبات، وقاهرة لكل التحديات في ظل معادلة الشعب الواعي والقيادة المخلصة."