الأحد 25 أكتوبر 2020 الموافق 08 ربيع الأول 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

الحرف اليدوية تطلق مبادرة «الحرفي المصري» لدعم صادرات القطاع

الإثنين 28/سبتمبر/2020 - 11:10 ص
الهلال اليوم
انديانا خالد
طباعة
 أطلقت غرفة صناعة الحرف اليدوية باتحاد الصناعات المصرية برئاسة مسعد عمران أمس مبادرة "الحرفي المصري" بالتعاون مع شركة بوابة الشرق للتجارة الإلكترونية وهي أول منصة تجارة عربية إفريقية بهدف فتح أسواقاً دولية ومحلية جديدة أمام الصناع المصريين.

وذلك بحضور د. خالد عبد العظيم المدير التنفيذي لاتحاد الصناعات المصرية و أ. هشام بلال رئيس مجلس إدارة بوابة الشرق للتجارة الإلكترونية وأ. هشام الجزار نائب رئيس غرفة صناعة الحرف اليدوية ، ولفيف من أعضاء الغرفة. 

وبهذه المناسبة فقد تم إبرام إتفاقية بالمبادرة بين الطرفين مثلها في التوقيع أ. ممدوح الشربيني المدير التنفيذي لغرفة صناعة الحرف اليدوية وأ. ‫محمد وجيه العضو المنتدب لشركة بوابة الشرق للتجارة الإلكترونية.

 واستهل اللقاء بكلمة ترحيب من د. خالد عبد العظيم مشيداً فيه بالمبادرة وبالمجهودات التي تبذلها الغرفة لخدمة أعضائها والتوقيت الذي يتم فيه هذا التعاون بين الغرفة وشركة بوابة الشرق حيث يتوائم ذلك مع اهتمام القيادة السياسية والوزراة وكل الجهات المعنية بالنهوض بقطاع الحرف اليدوية والعودة بريادة مصر إقليمياً ودولياً في هذا القطاع الحيوي والتاريخي والذي لا يعد قطاعاً صناعياً هاما فحسب، وإنما لتعزيز الهوية المصرية بعراقة فنونها وتقاليدها وتاريخها التي طالما عبرت عنها الحرف اليدوية بكافة فروعها وأنواعها.

وفي كلمته أكد عمران على أهمية المبادرة حيث تسعى الغرفة من خلالها إلى تحقيق رؤية الغرفة بتقديم كافة الرعاية لأعضائها من تطوير وتحديث وتنمية بشرية لثلاثة ملايين حرفي مصري من خلال تقديم الدعم والتدريب لتحقيق أعلى درجات الكفاءة وكذلك تقديم خدمات التسويق لمنتجاتهم، مما سيكون له أثر إيجابي في تحويل القطاع من غير رسمي إلى القطاع الرسمي وخلق فرص عمل جديدة للشباب، بالإضافة إلى فتح أسواقاً خارجية خاصة بهم لتسويق منتجاتهم في جميع أنحاء العالم، مما سيكون له انعكاس في تحقيق الغايات التنموية المنشودة لمصر وذلك برفع معدل التجارة الإلكترونية وزيادة النمو  الإقتصادي.

وبدوره قام م. بلال بتقديم بوابة الشرق للتجارة الإلكترونية كأول منصة تجارة عربية أفريقية تقوم بدورها المجتمعي الداعم لخطة الدولة 2030 حيث أطلق منصة إلكترونية متخصصة في تجارة الجملة على الإنترنت بنظام B2B تهدف إلى  تسهيل التواصل بين المصنع "البائع" والتاجر"المشتري" لزيادة حجم التبادل بين دول العالم وخاصة الشرق الأوسط وأفريقيا وتحقيق الاستفادة القصوى من التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي، مع العمل على بناء الثقة بين طرفي العملية لضمان إستمرارية التعاون المثمر بينهما بكفاءة عالية.

جدير بالذكر أن الخدمات التي تشملها المبادرة تتضمن توفير خطط عمل تنفيذية تستهدف في المرحلة الأولى ثلاث محافظات لحصر وترويج الحرف اليدوية لديهم، منح جميع أعضاء الجمعية العمومية للغرفة إشتراكاً على منصة بوابة الشرق للتجارة الإلكترونية، تقديم الدعم الفني للحرفيين من خلال دورات تدريبية على أيدي خبراء واستشاريين في مجالات البيع والتفاوض والتسعير وإبرام العقود وطرق عرض المنتجات وتوصيفها بشكل إحترافي.