الأحد 29 نوفمبر 2020 الموافق 14 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

الأمين العام للدعوة: المنهج الأزهري رسخ لثقافة التعايش السلمي والمحبة

الأحد 18/أكتوبر/2020 - 10:21 م
الهلال اليوم
عوض سالم
طباعة
قال الدكتور سعيد عامر، الأمين العام المساعد للدعوة والإعلام الديني، بمجمع البحوث الإسلامية، إن المنهج الأزهري الوسطي المعتدل رسخ لثقافة التعايش السلمي والمحبة، وواجه التطرف والتشدد بالحجة والبرهان، وهذا سر بقائه لأكثر من ألف عام.

وأوضح عامر، خلال زيارته لكنسية السيدة مريم العذراء بالخارجة، اليوم أهمية التعاون بين أبناء مصر، حتى يتحقق الأمن والسلام والرخاء لمصرنا الغالية.

من جانبه، رحب نيافة الأنبا أرسانيوس، أسقف الوادي الجديد، أبرشية الوادي الجديد والواحات، بالوفد الأزهري، مؤكدًا أن الأمور المتشابهة بين المسلمين والمسيحيين كثيرة، وهي ما جعلت كل المتربصين بمصرنا الغالية يفشلون في الوقيعة بين أبنائها، موضحًا أن الوحدة والترابط هي سبب قوة المصريين واستمرارهم.

الجدير بالذكر أن الأزهر كان قد بعث قافلة إلى محافظة الوادي الجديد، منذ الأربعاء الماضي، ضمت ١٧ من كبار علماء الأزهر الشريف، بهدف عقد لقاءات وندوات توعوية ثقافية ودينية بمراكز الشباب والمكتبات العامة والمعاهد والمدارس بمدن وقرى الداخلة والخارجة والفرافرة، بالإضافة إلى توزيع مواد غذائية وإغاثية، وحقائب وأدوات مدرسية بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد.

وتأتي هذه القافلة في إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بتكثيف البرامج الدعوية والتوعوية لوعاظ وواعظات الأزهر، ووجودهم المستمر بين الناس للوقوف على الظواهر السلبية بالمجتمع والعمل على معالجتها، وتلبية احتياجات المجتمع المعرفية في القضايا المعاصرة، التي ترتبط بواقع الناس وتمس اهتماماتهم بشكل مباشر، وذلك انطلاقًا من الدور الإنساني والمجتمعي والدعوي الذي يضطلع به الأزهر الشريف.